اللقاء القضائي بالشرقية يطرح مبادرات وبرامج مستقبلية

صحيفة اليوم السعودية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يختتم اليوم، الخميس، اللقاء القضائي السنوي السادس المقام بالغرفة التجارية بالمنطقة الشرقية تحت شعار «التكييف والصياغة القضائية» الذي حظي برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وهدف اللقاء لتطوير المخرجات التعليمية من خلال تدريبهم ورفع المهارات القضائية والقانونية لأصحاب الاختصاص، التي من شأنها المساهمة في تخفيف العبء على المحاكم والأجهزة الأمنية، وعدم إشغال الدوائر الحكومية ذات العلاقة. وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام بمكتب الجمعية الفقهية السعودية بالمنطقة الشرقية فيصل الخالدي، أن اللقاء شهد إعدادا مكثفا عبر ورش العمل في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وأضاف إن تجربة اللقاءات القضائية السنوية مثمرة، وحاليا نحن في المرحلة الخمسية الثانية والتي قد بدأت 1441هـ، وستستمر حتى 1445هـ من أجل تعزيز البناء المثمر للارتقاء في المخرجات، وسيكون هناك المزيد من المبادرات والبرامج الفقهية والقانونية والقضائية. وبين الخالدي أن عدد طلبات التسجيل في الموقع حوالي 350 طلب تسجيل من كافة المشاركين والمشاركات على مختلف التخصصات والمؤهلات من مختلف محافظات المنطقة الشرقية وخارجها، ولكن حرصا على تعزيز الكفاءة المهنية مع التركيز على شريحة محددة ليحصل من خلالها التطوير فلقد اقتصرت اللجنة المنظمة على قبول ١٩١ مشاركا ومشاركة لتعزيز الثقافة العدلية. وشدد الخالدي على دور تعزيز الشراكات المجتمعية، حيث تتمثل بالتعاون مع 4 كليات شرعية وقانونية بالمنطقة الشرقية لتدريب 16 مرشحا ومرشحة، بالإضافة إلى تدريب 8 مرشحين ومرشحات من اللجان الشرعية في المصارف والبنوك بالمنطقة الشرقية، وتدريب 15 مرشحا من المهتمين بالشأن العدلي من السلك القضائي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق