خالفت الإجماع الدولي.. قطر تؤيد علنا القصف التركي على سوريا

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن وزير الدفاع القطري دعم بلاده لهذه العملية العسكرية التركية في سوريا، التي أسفرت عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين، فيما انتفضت دول العالم ضد هذا العدوان.

 

وبحسب بيان صادر عن وزارة الدفاع التركية، أجرى وزير الدفاع خلوصي أكار، اتصالا هاتفيا بنظيره القطري خالد بن محمد العطية، زوده فيه بمعلومات عن عملية "نبع السلام" التي أطلقتها القوات التركية في مناطق شرق الفرات السورية.

 

وكشفت وزارة الدفاع التركية عن تنسيقها مع النظام القطري بخصوص العملية العسكرية التي أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات في صفوف المدنيين، وقوبلت بانتقادات دولية.

 

موقف وزير الدفاع القطري، جاء متسقا مع موقف الأمير تميم بن حمد آل ثاني، الذي أجرى اتصالا هاتفيا، مساء الأربعاء، بالرئيس التركي بعد ساعات من الهجوم وامتنع خلاله عن إدانة أو وقف العدوان التركي.

 

وقالت وكالة الأنباء القطرية إن تميم أجرى اتصالا هاتفيا بأردوغان جرى خلاله "استعراض العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين وسبل دعمها وتعزيزها، إضافة إلى مناقشة آخر التطورات الإقليمية والدولية، لا سيما مستجدات الأحداث في سوريا".

 

الدعم القطري، جاء مخالفا للإجماع العربي والدولي للعدوان التركي، الذي اعتبره مراقبون "انتهاكا" لسيادة البلد الذي يعاني ويلات الحرب منذ سنوات.

 

وأدانت دول عربية وغربية الهجوم البري والجوي الذي تشنه تركيا على شمال شرقي سوريا، واصفة إياه بأنه "غزو وعدوان وتعدٍ سافر واعتداء صارخ على أرض عربية"، داعية إلى "وقفه فورا".

 

وأعلنت وزارة الدفاع التركية الأربعاء بدء عملية برية لغزو شمال شرقي سوريا ضمن العدوان الذي تشنه أنقرة على الأكراد.

 

وأكد المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية مصطفى بالي أن "القوات التركية تشن ضربات جوية على مواقع للمدنيين شمال شرقي سوريا".

 

شنت القوات التركية، عملية توغل بري في شمال سوريا في إطار عملية "نبع السلام" التي بدأتها ضد الأكراد، ونقلت وزارة الدفاع التركية أن الجيش وفصائل سورية موالية دخلوا الأربعاء شمال شرق سوريا ضمن الهجوم الذي تشنه أنقرة على مقاتلين أكراد.

 

وبدأت العملية البرية للقوات التركية، مساء الأربعاء، باتجاه بلدة تل أبيض التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية في شمال شرق سوريا، وفقا لما نقله متحدث باسم مجموعة سورية مشاركة في الهجوم.

 

مقتل 262 من جيش أردوغان

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية، اليوم الجمعة، مقتل 262 عنصرا من قوات الجيش التركي خلال محاولات الأتراك التقدم لاحتلال شمال شرق سوريا خلال اليومين الماضيين.

 

وقال المكتب الإعلامي لقوات سوريا الديقراطية إن 22 مقاتلا استشهدوا من قواتها في المواجهات، مشيرا إلى سقوط العديد من الضحايا المدنيين بينهم أطفال ونساء سيتم توثيقهم رسميا فيما بعد.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق