متناقضات متناغمة.. الحديد يذيبه الابتكار ليخترقه النور في مسك الفنون

صحيفة المواطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المواطن - الرياض

في أحد الأجنحة المشاركة في معرض أسبوع مسك الفنون 2019، والذي يسمى بمعرض متناقضات متناغمة، ستجد في إحدى زوايا المعرض كومة من الحديد المتناغم بعد أن كان في عداد التالف من المواد، لكن هذا الحديد بعد تسليط الإنارة عليه سيعكس كلمات على الحائط بعد أن ابتكر أحد الفنانين هذا العمل المتقن، وفي هذا المعرض العديد من الأعمال الفنية التي استخدمت فيها المواد المعاد تدويرها.

وقالت لولوة الحمود منسقة معرض متناقضات متناغمة: إن اسم المعرض جاء وفق العنوان الرئيسي لأسبوع “مسك الفنون” وهو التجربة، مشيرة إلى أن كثيرًا من الفنانين المشاركين بأعمالهم في هذا المعرض استخدموا في أعمالهم الشيء ونقيضه، الأمر الذي يعطي أعمالًا فنية معبرة وذات معنى.

وبينت الحمود أن المعرض يضم أعمال 22 فنانًا من السعودية ومختلف أنحاء العالم، كروسيا وفرنسا والصين وأمريكا والبرازيل والبحرين واليمن وسوريا والجزائر وتونس وأذربيجان.

ويضم المعرض العمل الفني للفنانة البحرينية هلا آل خليفة، الذي نتج عنه فيلم مرئي، وهو عبارة عن شبكة للصيد والبحث عن اللؤلؤ تم عقد العديد من الأقمشة السوداء على زواياه، ويمثل عدد الأقمشة المربوطة بالشباك عدد الأرامل اللواتي فقدن أزواجهن بعد ذهاب الزوج إلى صيد الأسماك والبحث عن اللؤلؤ لكنه لم يعد.

ويضم المعرض أعمال الفنان الفرنسي الشهير فيكتور فازاريلي الذي يعتبر عراب الخداع البصري في الأعمال الفنية، والذي يعتمد في لوحاته على إعطاء المشاهد لمحات مختلفة باختلاف زاوية المشاهدة، ويعتبر هذا الفنان الفرنسي هو أول من ابتدع فن الخداع البصري وتبعه في مدرسته هذه الكثير من الفنانين.

يذكر أن معهد مسك للفنون التابع لمؤسسة محمد بن سلمان الخيرية “مسك الخيرية”، أطلق مبادرة أسبوع مسك الفنون 2019م تحت عنوان “تجربة 0.3″، ضمن فعاليات موسم الرياض من أجل إثراء الساحة الفنية السعودية والاحتفاء بالفنون التشكيلية، وذلك على مدى خمسة أيام بدأت منذ 29 أكتوبر 2019م.




أخبار ذات صلة

0 تعليق