«العواد»: المملكة أحدثت طفرة حقوقية استثنائية

صحيفة اليوم السعودية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أكد رئيس هيئة حقوق الإنسان الدكتور عواد بن صالح العواد أن الذكرى الخامسة لبيعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حلت والوطن يشهد نقلات وإنجازات نوعية متسارعة حققتها على المستويين الداخلي والخارجي.

ورفع التبريكات والتهاني إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد - حفظهما الله -، وإلى الشعب السعودي بهذه المناسبة العظيمة، مستذكراً المنجزات الوطنية التي تحققت في عهده الميمون، وما شهدته الفترة من تطورات متلاحقة على الأصعدة كافة، خصوصاً في مجال حماية حقوق الإنسان.

وقال العواد: "يفخر الشعب السعودي بما حققه خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - كقائد مُلهم عُرف بحنكته وشخصيته المؤثرة إقليميًا وعالميًا، عبر ما أصدره من أوامر وقرارات عكست الإرادة السياسية الطموحة والتي نتج عنها الكثير من التحولات، حيث يأتي في مقدمة ذلك (رؤية المملكة 2030) والتي خطط عرابها ومهندسها الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بأن تجعل من المملكة نموذجاً للدولة الحديثة والرائدة على جميع الأصعدة". مبيناً أن نتائج الرؤية التي بدت في الواقع جعلتنا أكثر تفاؤلاً بأن القادم سيكون أفضل لهذا الوطن.

ونوه العواد بجهود المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد - حفظهما الله – في مجالات حقوق الإنسان كانت الأبرز وقد وجدت اهتماماً ملفتاً وكان لها نصيب وافر من الإصلاحات عبر 60 قراراً شملت جميع جوانب حقوق الإنسان، الأمر الذي يؤكد أن المملكة أحدثت طفرة حقوقية استثنائية، ولا زالت تتطلع إلى تحقيق المزيد من المنجزات في هذا المجال.

أخبار ذات صلة

0 تعليق