الراجحي يضرب بقوة ويفوز بلقب رالي الرياض

صحيفة المواطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المواطن - الرياض

وضع السائق بصمته الواضحة والكبيرة على مسارات النُسخة الأولى من رالي الرياض، الجولة الرابعة من بُطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية لموسم 2019، وذلك بتسجيله أسرع الأوقات في المرحلة الخاصة الثالثة- والأخيرة- للرالي، ومُنهيًا الرالي إجمالًا بتوقيت 4:01:56 ساعات.

وشهد الرالي مُنافسةً قويةً وحاسمة بين نُجوم الصف الأول للرالي، إذ أحرز السائق الفرنسي إستيفان بيترهانسيل أسرع الأوقات لمرحلة اليوم (“الجنادرية”)، مُسجِّلًا 1:40:48 ساعة، بفضل المسارات المفتوحة والواضحة التي رسمها الراجحي، المُنطلق أولًا، لكن هذا لم يكفِه لانتزاع صدارة الترتيب العام للرالي من السائق السعودي يزيد بن مُحمَّد الراجحي (تويوتا)، حيث كانت سُرعة الراجحي وخبرته على أرضه عاملًا حاسمًا في تحقيقه الفوز بالرالي، مُنهيًا المرحلة بفارق ثماني ثواني فقط. علمًا بأنها مرحلة غلب عليها المسارات الرملية مع بعض المقاطع الصخرية والوديان.

وعلى صعيد الترتيب العام، بقي الراجحي أولًا، تلاه بيترهانسيل بفارق 46 ثانية فقط، وفي المركز الثالث- لمرحلة اليوم والترتيب العام- نجِد اسم السائق ياسر بن سعيدان.

ووطَّد السائق عيسى الدوسري مركزه الرابع بتسجيله رابع أسرع زمن لمرحلة اليوم، أمام التشيكي ميروسلاف زابليتال.

ولأن مرحلة اليوم قصيرة فإنها لم تُسعف السائقين الأسرع اليوم للتقدم للأمام كثيرًا، فعلى الرغم من أن السائق صالح العبدالعالي قد سجَّل سادس أسرع توقيت في مرحلة اليوم إلا أن المركز السادس في الترتيب العام ما يزال في جُعبة السائق مُطير الشمَّري، وكذا الأمر مع بقية المراكز، حيث احتل فارس المُشنا وسامي الشمري والمشنا الشمري وخالد الفريحي بقية المركز العشرة الأولى.

بالانتقال إلى فئة المركبات الصحراوية الخفيفة “باغي”، فقد فاز السائق يوسف الضيف بلقب هذه الفئة إثر تسجيله أسرع زمن في المرحلة، 2:04:01 ساعَتَيْن، تلاه التُويجريان ماجد وخليل، وسيطرت “كان أم” على المركز الثلاثة الأولى، فيما احتل فعهد النعيم المركز الرابع بفضل تسجيله ثالث أسرع زمن في مرحلة اليوم، وأكمل بدر أبا الخيل المراكز الخمسة الأولى، وكلاهما يُشاركان في مركبات “ياماها”.

وسجَّل زكريا التويجري سادس أسرع توقيت أمام حمد الحربي وهيثم التويجري، بخلاف ذلك، أنهى صالح السيف، صاحب التوقيت الأسرع يوم أمس، الرالي في المركز التاسع، وأكمل مُحمَّد العبدالعالي وإبراهيم المُحيمد باقي مراكز هذه الفئة.

أما فئة الدرّاجات النارية، فقد شهدت تغيُّرًا في ترتيب الدرّاجين الأوائل، فقد سجَّل الدرّاج الكُويتي عبدالله الشَّطِّي التوقيت الأسرع لمرحلة اليوم، 2:02:17 ساعَتَيْن، لكن لقب الرالي ذهب إلى الإماراتي مُحمَّد البلوشي، حيث سجَّل توقيتًا إجماليًّا 5:10:44 ساعات، واحتل أخوه سُلطان البلوشي المركز الثاني، في حين تراجع الدرّاج السعودي مشعل الغُنيم للمركز الثالث، علمًا بأن درّاجات “كاي تي أم” استحوذت على المركز الأربعة الأولى، وأكمل الدرّاج السعودي حشيان الحشيان المركز الخمسة الأولى.

التغييرات استمرت في بقية المراكز، حيث أنهى الدرّاج النيوزيلندي فيليب ويلسون في المركز السادس، والدرّاج السعودي أنس الرُهيني سابعًا، وأكمل السعودية طلال البسيط وفهد الحجاب وقُتيبة الشريف المراكز العشرة الأولى.

وبالانتقال إلى فئة الدرّاجات النارية رُباعية العجلات، صعد الدرّاج السعودي سُفيان العُمر من المركز الثالث إلى المركز الأول في الترتيب العام، بفضل تسجيله أسرع توقيت في مرحلة اليوم، حيث أنهى العُمَر الرالي بتوقيت إجمالي 6:09:08 ساعات، أمام عبدالرحمن العقلة وعبدالعزيز الشيبان، وأكمل مُحمَّد الناهض وهاني النُميصي المراكز الخمسة الأولى.

واضطر الدرّاج سُلطان المسعود- مُتصدِّر الترتيب العام يوم أمس- للانسحاب خلال المرحلة الأخيرة.

احتل فهد المادح، صاحب المركز الثاني في الترتيب العام يوم أمس، المركز السادس، تلاه ماجد الشقاوي وحُميد الحُميد، وأكمل عبدالكريم الشقاوي وراكان السُلطان ترتيب المركاز العشرة الأولى.

أُقيم رالي الرياض بتنظيم الاتحاد السعودي للسيارات والدرّاجات النارية، برئاسة صاحب السُمو الملكي الأمير خالد بن سُلطان العبدالله الفيصل، وإشراف بطل الشرق الأوسط للراليات سابقًا، السائق عبدالله باخَشَب، المُشرف العام للراليات في المملكة، وبدعمٍ من الهيئة العامة للرياضة، وعبداللطيف جميل للسيارات، ومجموعة “إم بي سي” الإعلامية، و”العربية” للإعلانات الخارجية، والمجموعة السعودية للأبحاث والتسويق.

شارك الخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق