جراحة تجميل لقطة "تثير زوبعة".. هل هي أجمل الآن؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

القطة تعرضت لعدة مضاعفات بعد العملية

تلقت امرأة صينية وابلا من الانتقادات على منصات التواصل الاجتماعي، بعدما أجرت عملية تجميلية لقطتها حتى تبدو عيناها أكثر بروزا، لكن الصور أظهرتها بشكل سيئ.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن المرأة التي تقطن إقليم جيانغسو، دفعت مبلغا يصل إلى ما يعادل 1100 جنيه إسترلنيي حتى تجري عملية تعرف باسم "الجفن المزدوج" للقطة، لأنها لم تكن راضية على الملامح "القبيحة" لحيوانها الأليف.

وينتشر هذا النوع من الجراحات بشكل كبير في البلدان الآسيوية، وتتم العملية بإضافة طية في الجفن، ويسري الاعتقاد لدى كثيرين بأنها تجعل العين أكبر وأكثر إغراء.

لكن على العكس تماما، أظهرت الصور انتفاخا واحمرارا كبيرين حول عيني القطة التي بدت منهكة جراء الجراحية، في حين يقول الأطباء إن هذه الجراحات باتت أمرا مألوفا، خصوصا وسط من يشاركون بحيواناتهم في العروض.

ويرى منتقدون أن إخضاع القطط للتخدير العام والجراحة، يمثل اعتداء على حقوق الحيوانات التي تستوجب العناية، كما أن المضاعفات قد تؤدي إلى تبعات خطيرة.

وأوضح آخرون أن من يقدم على إجراء العمليات التجميلية للقطط وفق معايير بشرية، يسقط في الخلط ولا يدرك أن لكل كائنته مسحته الخاصة.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق