أميركا تسحب موظفين من العراق

الحياة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بغداد, واشنطن - رويترز - | منذ دقيقة في 16 مايو 2019 - اخر تحديث في 16 مايو 2019 / 18:34

نقلت طائرات هليكوبتر موظفين أميركيين من السفارة الأميركية في بغداد في إجراء أثارته على ما يبدو مخاوف بشأن التهديدات المتصورة من إيران، التي تعتقد مصادر أميركية بأنها شجعت على هجمات الأحد على أربع ناقلات نفطية في الخليج.


وقال مصدر حكومي أمريكي إن خبراء الأمن الأميركيين يعتقدون بأن إيران "باركت" هجمات الناقلات، التي أصابت ناقلتي نفط سعوديتين وناقلة وقود ترفع علم الإمارات وناقلة منتجات نفطية مسجلة في النرويج قرب الفجيرة، أحد أكبر مراكز تزويد السفن بالوقود في العالم، والواقعة أمام مضيق هرمز مباشرة. وقال المصدر إن الولايات المتحدة تعتقد بأن الدور الإيراني تمثل في تشجيع مسلحين على القيام بمثل هذه الأفعال‭‭ ‬‬ولم يقتصر على مجرد التلميح غير المباشر.

وقال مصدر عراقي ومصدر دبلوماسي داخل المنطقة الخضراء شديدة التحصين في بغداد إن طائرات هليكوبتر أقلعت على مدار الأربعاء من مجمع السفارة الفسيح بالقرب من نهر دجلة وعلى متنها موظفون بالسفارة. وقال المصدر العراقي إن الموظفين الأميركيين نقلوا إلى قاعدة عسكرية في مطار بغداد. وأكد مسؤول أميركي في وقت متأخر من مساء الأربعاء أن الإجلاء قد تم.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية إنها أمرت بسحب الموظفين على الفور من سفارتها في بغداد وقنصليتها في أربيل، عاصمة كردستان العراق، لمخاوف تتعلق بسلامتهم.

ولم يتضح بعد عدد الموظفين الذين شملهم هذا القرار ولم يصدر أي تصريح بشأن تهديد محدد. وجرى تعليق خدمات التأشيرات في البعثتين. وقال ناطق باسم الخارجية "أكبر أولوياتنا هي ضمان سلامة الموظفين الحكوميين والمواطنين الأمريكيين... ونريد الحد من خطر وقوع ضرر".


أخبار ذات صلة

0 تعليق