معتز عبد الفتاح: حروب الجيل الرابع حقيقة وليست خيال علمي

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قال الدكتور معتز بالله عبد الفتاح، أستاذ العلوم السياسية، إن مؤتمرات الشباب يجب أن يتم تكرارها على مستوى الوزراء والمحافظين في المحافظات المختلفة وفي كل مجالات العمل العام في مصر.


وأضاف "عبد الفتاح"، في لقاء مع برنامج "كل يوم"، المذاع على قناة "ON E" الفضائية، ويقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، أن الشعب المصري تقبل هذه الفكرة، وأعجب بها الشعب المصري، من خلال الحوار مع رئيس الجمهورية، خاصة وأن معظم هذه الأشياء تكون غير مرتبة مضيفا: "دي مش مسرحية".


وشدد أستاذ العلوم السياسية على أن "الناس مصدقة الحالة"، لافتا إلى أن البعض إما يتفهم ما يحدث أو يتعاطف، ولكن البعض لا يريد التفهم أو التعاطف.


وأشار إلى أنه سيتم مناقشة عدد من الموضعات منها مسألة "حروب الجيل الرابع"، مشددًا على أن هذا ليس خيالا علميا ولكنه حقيقي، ولو كنت على سبيل المثال ضابطا في المخابرات الأجنبية وأريد تدمير مصر، هناك عدد من الموضوعات مثل الفتنة الطائفية، بين المسيحيين والمسلمين، والتفرقة بين الشعب والجيش، والتفرقة بين المسلمين وبعضهم البعض، ويتم بث الفتن والشائعات، وأيضا التفرقة بين الشباب وكبار السن، وهناك رؤوس للفتن تقوم بذلك.


وشدد على أن حروب الجيل الرابع قائمة، ومن يريد شرا بهذه البلد يعمل عليها، مؤكدا على أهمية الحفاظ على الدولة وسط المطالبة بالحرية، لافتا إلى أن هذه الجلسة مهمة، ويجب على الشعب أن يتابعها.


من جانبه، قال مصطفى جمال الدين، عضو البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب، إن فكرة المؤتمرات تنقل للناس نبض الحكم، لافتا إلى أنهم ظلوا لمدة أسابيع يلتقون مع الحكومة للحديث حول برنامجها، وحالة الحوار تفيد كل الأطراف، في جميع الموضوعات التي تخص الرأي العام.


ولفت "جمال الدين"، إلى أن الأمر ليس باتجاه واحد، ولكنه في أكثر من اتجاه حيث ييرغب الشباب في معرفة الأسباب ونقل نبض الشارع للحكومة.


وأكد أن مسألة حروب الجيل الرابع موجودة في كافة العلوم السياسية وييجب تحصين الشباب ضدها، خاصة وأنه يكون مليئا بالطاقة ومفعم بالعمل، وقد تتحول هذه الطاقة إلى طاقة سلبية ويؤديي دورا سلبيا في المجتمع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق