ميرفت التلاوي: المرأة كانت ضحية الإخوان الأولى.. "يعتبرونها عبدة للرجل"

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قالت السفيرة ميرفت التلاوي، الأمين العام للمجلس القومي للمرأة سابقًا، إن المرأة المصرية لديها شعور وطني قومي، لم يتوقف منذ عام 1919.

وأضافت "التلاوي"، خلال مداخلة تليفونية مع برنامج "الآن"، المذاع على فضائية "إكسترا نيوز" مساء الإثنين، أن هذا الشعور الوطني القومي للمرأة المصرية مستمر، وخاصة في فترة حكم الإخوان المسلمين لمصري، واصفة فترة حكم الإخوان بـ "الفترة السوداء".

وأشارت الأمين العام للمجلس القومي للمرأة سابقًا، إلى أن جماعة الإخوان المسلمين أرادت تغيير الشخصية المصرية بداية من المرأة المصرية.

وأوضحت "التلاوي"، أن جماعة الإخوان يعتبرون المرأة درجة ثانية وليست إنسانا كاملا، ويعتبرونها في خدمة الرجل، لافتة إلى أن الإخوان أرادوا إلغاء المجلس القومي للمرأة.

وتابعت الأمين العام للمجلس القومي للمرأة سابقًا، أن أفكار الإخوان غاية السوء والانحطاط بالنسبة للمرأة، وأنهم لا يعتبرونها إنسانًا كاملًا، معلقة: "الإخوان يعتبرون المرأة عبدة للرجل وتحت أقدامه".

ولفتت، إلى أن جماعة الإخوان أرادوا أيضًا تغيير مصر بالكامل، ولا يوجد لديهم أي وطنية، متابعة: "الإخوان يريدون ضرب مصر كلما تقدمت، والمرأة كانت الضحية الأولى لجماعة الإخوان المسلمين، ولذلك خرجت وخلقت ثورة ضد الإخوان".

ووجهت السفيرة ميرفت التلاوي، حديثها للمرأة المصرية، قائلة: "أتمنى أن تستمر الروح الوطنية التي خلقت لدى المرأة المصرية معها، وأن تكون حارسًا أمينًا على حقوقها".

أخبار ذات صلة

0 تعليق