البطل الحقيقي لواقعة مشهد السنترال في فيلم الممر يروي تفاصيل القصة (فيديو)

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قال اللواء محيي الدين نوح، قائد الفرقة 39 قتال، وبطل الواقعة الحقيقية لمشهد "السنترال"، إن الواقعة التي جاءت في الفيلم حدثت بالفعل، في "سنترال" بالمنصورة.


وأضاف "نوح"، في لقاء مع برنامج "كل يوم"، المذاع على قناة "ON E" الفضائية، ويقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، وخلود زهران، أنه ذهب إلى السنترال، وطلب من الموظف أن يتصل ببورسعيد، لكي يطمئن على زملائه، ويطمئن زملائه عليه، ولكن الموظف تأخر، فأراد أن يخبره بأنه ضابط ربما يستعجله، ولكن الموظف سخر منه.


وتابع: "الدم غلي في عروقي، وروحت مسكته شلته لفوق كدة.. لقيت الموظف اللي جنبه بيقولي بورسعيد في الكابينة رقم كذا.. رحت سايبه مكانه"، وذهب إلى الكابينة، وعندما خرج منها وجد الكثير من الناس يسخرون منه، ويقولون "يسقط يسقط عبد الناصر"، موضحا أنه قام بضرب الموظفين الثلاثة.

وأكد: "اللي خلاني أعمل كدة إن حد بيهين القوات المسلحة، وبيهين رئيس الجمهورية اللي أنا بحبه"، لافتا إلى أنهم فيما بعد طلبوا الشرطة والإسعاف، ثم ذهب إلى قسم شرطة المنصورة للتحقيق معه، واتصل بزميل له في أمن الدولة الذي أبلغ الجهات الرسمية، لافتا إلى أنه رفض التصالح معهم.


وشدد على أنه بالنسبة للإسماعيلية وبورسعيد والسويس، كانوا يحترمون الضباط ويحبونهم جدا، وكانوا يساعدونهم رغم أنهم من أكثر الناس الذين تعرضوا للتهجير وويلات الحرب، مؤكدا أن الشعب ساند القوات المسلحة بعد النكسة، ولكن هناك بعض الناس تحاول إهانة الجيش في هذا التوقيت.

أخبار ذات صلة

0 تعليق