تعارف فتبادل أرقام ثم خطوبة.. قصة حب "إيمان وخالد" بدأت من لعبة "بابجي"

هن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

علاقات و مجتمع

خالد عبد الغفار وإيمان محمود

الأخبار المتعلقة

  • عقب الإعلان عن مسابقة «بابجي».. فتيات: «رجالتنا بيتشقطوا مننا»

  • اصنعي بنفسك لعبة الصلصال لأطفالك

  • رامي رضوان: لعبة "البطة المطاطية" خطر على الأطفال

  • "الطفولة والأمومة" يدشن "لعبة" ترسخ مفاهيم المساواة بين الجنسين

جمعتهما لعبة إلكترونية، تعارفا خلالها على بعضهما البعض، تقاربا وتجاذبا في الآراء والمشاعر، لتكتب لعبة "بابجي"، التي استقطبت العقول واستحوذت على اهتمام الكثيرين منذ ظهورها، قصة حب بين إيمان محمود، صاحبة الـ20 عامًا، وخالد عبدالغفار، صاحب الـ23 عامًا، والتي قادتهما للخطبة والزواج.

"ضحك ولعب وجد وحب"، هكذا كان التدرج الطبيعي لقصة حب الثنائي داخل لعبة "بابجي"، والتي قادته للإقدام على خطبتها، والتي ذكرت تفاصيلها، إيمان خلال حديثها لـ"الوطن"، قائلةً: "كنا بنلعب مع بعض عادي، وكنت معرفوش في الأول، وبعدين بقينا أصحاب، وبعد أسبوع تبادلنا الأرقام، علشان نبقى نلعب مع بعض، ولما بكون قافلة اللعبة كان بيكلمني علشان أفتح بابجي، وحسيت إنه محترم وبدأنا نتكلم".

صدفة قادت إيمان وخالد، للتعبير عن مشاعرهما تجاه بعضهما البعض، حينما التقيا للمرة الأولى خلال حفل زفاف أصدقاء مشتركين، ما جعله يفصح عن حبه لها، "هو من بلد جمبنا في طوخ، ومكناش عارفين إننا رايحين نفس الفرح، وبعد ما روحنا قالي إنه بيحبني وعايز يتقدملي، وبالفعل حصل وقرينا الفاتحة".

نظم العروسان لقاءً يجمع بين العائلتين، لمحاولة التعرف على طباع بعضهما البعض، إلى جانب الاتفاق على الأمور المادية ومتطلبات الخطبة والزواج، "الأهل اتعرفوا على بعض وبعدين راحوا شافوا الشقة وقرينا الفاتحة وهنعمل الخطوبة في شهر 2".

وتعد PUBG لعبة بنظام "أون لاين" تم طرحها في مارس 2017، تتطلب من اللاعب الحفاظ على حياته وقتل باقي اللاعبين، حيث يبدأ اللاعب فيها دون معدات وأسلحة، وعليه البحث عنها داخل البيوت الموجودة في اللعبة وقتل باقي اللاعبين، واللاعب مُخير في اللعبة أن يلعب منفردا ضد 99 آخرين، أو يلعب مع لاعب آخر ضد 98 آخرين، أو مع 3 لاعبين آخرين ضد 96 آخرين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق