حالات الانتحار ببرج القاهرة من صاحب تذكرة الأتوبيس إلى طالب الهندسة

بوابة روز اليوسف 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حالات الانتحار ببرج القاهرة من صاحب تذكرة الأتوبيس إلى طالب الهندسة

30 نوفمبر 2019 - 34 : 22

كتب - عادل عبدالمحسن

لم تكن واقعة انتحار شاب حاصل على بكالوريوس هندسة جامعة حلوان، من أعلى برج القاهرة، اليوم السبت، الأولى، حيث سبقتها وقائع كثيرة.

كانت أول حالة انتحار قد وقعت سنة 1969 لمواطن عثر بحوزته وقتها، على 25 قرشًا وتذكرة أتوبيس قيمتها 10 مليمات، ومنذ ذلك الحين شددت إدارة البرج من إجراءات مراقبتها لمرتادي البرج، خاصة خلال فترة ظهور نتيجة الثانوية العامة، مما جعلها تنجح في إحباط الكثير من حالات الانتحار من أعلى البرج، ورغم ذلك لم تنجح تمامًا في منع هذه الظاهرة، ففي عام 2002 كان قد صعد لأعلى برج القاهرة سائحًا ألمانيًا مع صديقته، وفجأة ألقى بنفسه لأسفل فكان مفاجأة لإدارة البرج، حيث لم يبد عليه أي انفعال يدل على أنه سيقدم على الانتحار.

ويوم 23 يناير 2012 غافل شخص يدعى "محمد عبد التواب السيد مصطفى"، 31 سنة، حاصل على دبلوم فني صنايع من مركز أبشواي بالفيوم، مسؤولي أمن البرج وصعد أعلى السور، وألقى بنفسه من برج القاهرة، ليلفظ آخر أنفاسه فور سقوطه.

ويوم 6 يونيو 2015، أقدم طالب بالجامعة الأمريكية على الانتحار للتخلص من حالة الاكتئاب التي أصابته في تلك الفترة، وحاول العاملون بالبرج الإمساك به وإنقاذه ولكنهم لم يتمكنوا من اللحاق به، حيث قام بإلقاء نفسه من أعلى البرج ليلقى مصرعه في الحال، وتتحول جثته إلى أشلاء.

وبانتقال أجهزة الأمن وقتها إلى موقع الحادث، تبين أن الجثة لشاب اسمه محمد كامل «٢٢ سنة» طالب بالجامعة الأمريكية، وعثر عليها بالفناء الملحق بالبرج وبها إصابات عبارة عن تهشم كامل بالرأس وتهتك بالبطن وخروج الأحشاء الداخلية وتم نقلها للمشرحة.

وفي 11 يونيو 2018 أقدم طالب بمعهد فني على الانتحار من أعلى برج القاهرة، وتبين أن تغيبه عن أداء الامتحانات كان الدافع وراء الحادث.

وكان رئيس مباحث قصر النيل، قد تلقى بلاغًا من العاملين ببرج القاهرة، مفاده انتحار شاب من بإلقاء نفسه من أعلى البرج، وبالانتقال والفحص تبين أن الجثة للمدعو جرجس يوسف 19 طالب بأحد المعاهد الفنية، وبإجراء التحريات تبين تغيبه عن الامتحانات وتخوف من معاقبة والده له فأقدم على الانتحار.

واليوم السبت، انتحر شاب حاصل على بكالوريوس هندسة جامعة حلوان، بعد إلقاء نفسه من أعلى برج القاهرة في منطقة قصر النيل؛ لمروره بضائقة نفسية.

وتلقى اللواء نبيل سليم، مدير المباحث الجنائية بالقاهرة، إخطارًا بمصرع خريج من كلية هندسة جامعة حلوان، بعد أن ألقى نفسه من أعلى برج الجزيرة.

وانتقلت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة، لمكان الواقعة، وتم تشكيل فريق بحث لفحص الواقعة.

وتبين من التحريات، أن الطالب يعاني من حالة نفسية سيئة، وأبلغ صديقه قبل أيام على نيته في الانتحار، إلى أن نفذ مخططه اليوم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق