واشنطن: محكمة تُطالب دمشق بـ 300 مليون دولار تعويضاً عن قتل صحافية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت مصادر أمس الخميس، إن محكمة أمريكية أدانت نظام الرئيس السوري بشار الأسد بقتل مراسلة صحيفة "صنداي تايمز" ماري كولفن في فبراير(شباط) 2012. وأكدت المصادر، أن محكمة مقاطعة كولومبيا بالعاصمة واشنطن أمرت أمس الخميس، الحكومة السورية بدفع 300 مليون دولار تعويضاً لأسرة الصحافية الأمريكية التي أقامت الدعوى، وفق قناة "الحرة".

وخلصت المحكمة، حسب عريضة الحكم، إلى أن الحكومة السورية استهدفت صحافيين عمداً في الحرب الأهلية منذ 2011، لـ "ترهيب الصحافيين، ومنع جمع الأخبار، ونشر المعلومات، وقمع المعارضة".

وقُتلت كولفن والمصور الفرنسي ريمي أوتشليك في هجوم صاروخي على مركز إعلامي في حمص التي كانت تسيطر عليها فصائل المعارضة يومها.

والدعوى التي رفعتها أسرة الصحافية، كانت الأولى من نوعها أمام القضاء الأمريكي، واتهمت فيها قياديين في الحكومة السورية بتعقب وقتل كولفن، من بينهم ماهر الأسد شقيق الرئيس السوري.

أخبار ذات صلة

0 تعليق