مجدلاني: القيادة الفلسطينية تضع كل ثقلها لاستقرار موازنة (أونروا)

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رام الله - دنيا الوطن
استقبل الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، د. أحمد مجدلاني، مديرة عمليات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (أونروا) في الضفة الغربية غوين لويس، بمكتبه بمدينة رام الله اليوم الخميس، وبحث اللقاء آخر التطورات والقضايا ذات الصلة بالخدمات وميزانية (أونروا).

وفي بداية اللقاء، رحب مجدلاني بالسيدة لويس، في دولة فلسطين، مؤكداً أن القيادة الفلسطينية، تضع كل ثقلها السياسي من أجل استقرار موازنة (أونروا) وتوفير كافة مقومات دعمها، لأن الوكالة الشاهد الحي على قضية اللاجئين، وخصوصا في ظل هذه الفترة الصعبة، وحالة الحرب المفتوحة من قبل إدارة ترامب وحكومة الاحتلال والمحاولات المستمرة لشطب الوكالة، وتجفيف مصادرها المالية، بهدف إلغاء حق العودة.

وأشار مجدلاني لأهمية الاعتناء وتوفيرمقومات الصمود لمخيمات ومدارس مدينة القدس، قائلاً: "نعرف حجم الضغط الإسرائيلي تجاه ذلك، والمحاولات التي تقوم بها لإغلاق مكاتب الوكالة بالقدس، تلك الإجراءات التي تتماشى مع خطة الاحتلال المدعومة من إدارة ترامب في إطار قانون القومية العنصري لإنهاء أي وجود فلسطيني بالقدس".

وجدد مجدلاني على التأكيد على مواصلة الدعم السياسي والمعنوي للوكالة، لاستمرار تقديم خدماتها في مناطق عملها الخمس، وكذلك على المساندة والمساعدة في تذليل العقبات وأية مشاكل تواجهها.

ومن جانبها، قالت لويس: نثمن مواقفكم المتواصلة والمستمرة تجاه (أونروا)، ونتشارك نفس القلق تجاه الأوضاع الصعبة التي بحاجة إلى وقفة جادة لاستمرار الوكالة تقديم خدماتها، ونحن نبذل الجهود من أجل ذلك.

كما أكدت لويس على أن (أونروا) ستبذل كل الجهود من أجل مخيمات ومدارس مدينة القدس، وتركز عملها في الفترة المقبلة تجاه ذلك، مع الاستمرار في حملة دعم الموزانة؛ لتتمكن من الإيفاء بخدماتها للاجئين.

وحضر اللقاء، عضو اللجنة المركزية للجبهة، تغريد كشك، واتفق الطرفان على مواصلة اللقاءات والمشاورات، حول مختلف القضايا الخاصة باللاجئين الفلسطينيين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق