الحكومة تلغي قراراً للرئيس هادي وتقر إنشاء بنك معلومات للقطاعات النفطية

اليمن العربى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ألغت حكومة الدكتور، معين عبدالملك، قراراً لرئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، بشأن تحرير سوق المشتقات النفطية، والذي إتخذه خلال أزمة المشتقات النفطية التي شهدتها العاصمة المؤقتة عدن العام الماضي .

وبحسب وكالة سبأ الرسمية، فقد أقرت الحكومة في إجتماعها الدوري اليوم بالعاصمة المؤقتة عدن، برئاسة الدكتور، معين عبدالملك، إعادة العمل بآليات استيراد المشتقات النفطية من السوق العالمية من قبل مصافي عدن، وآليات التوزيع لجميع محافظات الجمهورية عبر شركة النفط وفقا للنظم والقوانين وتكليف لجنة فنية من الجهات ذات العلاقة لوضع الآليات التفصيلية.

ويهدف القرار الى الحفاظ على الاقتصاد الوطني و استقرار العملة الوطنية و للحد من نشاط السوق السوداء و لضمان عدم تكرار أزمات المشتقات النفطية في جميع محافظات الجمهورية.

وفي مطلع مارس 2018، وجه رئيس الجمهورية، الحكومة بتحرير سوق المشتقات النفطية والسماح لجميع الشركات والأفراد بالقيام بعمليات الاستيراد والبيع في جميع الموانئ اليمنية.

وأرجع رئيس الجمهورية قراره انذاك إلى الحالة الإنسانية التي تمر بها اليمن ومن اجل تسهيل الإجراءات التجارية لدخول جميع الاحتياجات للشعب اليمني ومن اجل تخفيف أسعار الموارد الأساسية بما فيها المشتقات النفطية .

كما أقرت الحكومة، إنشاء بنك المعلومات الخاص بالقطاعات النفطية، بناءا على المقترح المقدم من وزير النفط والمعادن. 

ويوفر إنشاء بنك المعلومات الخاص بالقطاعات النفطية، أنظمة أمان حديثة، إضافة الى أهمية بنك المعلومات في جذب الشركات الأجنبية الكبيرة للاستثمار بالمجالات النفطية في اليمن.

أخبار ذات صلة

0 تعليق