جريمة تهز سلطنة عمان.. مقتل أسرة كاملة في ظروف غامضة ومعلومات غير رسمية عن جنسية الجناة

مـزمـز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هزت جريمة مروعة سلطنة عمان منتصف الأسبوع الماضي، والتي راح ضحيتها عائلة كاملة في ظروف غامضة، إلا أن معلومات غير رسمية تفيد بأن بعض الجناة من الباكستانيين. وتضاربت الرويات بين السكان في “ولاية بدية” بالسلطنة، عقب مقتل حمود البلوشي، وزوجته، وأولاده الثلاثة، في منزلهم الأربعاء الماضي، وذلك في ظل الصمت الرسمي.

ولم تعلن السلطات العمانية نتائج التحقيقات حول الجريمة، ويبقى كل ما أثير حولها إلى حد الآن، تكهنات تقول بعضها إن الجناة باكستانيون داهموا المنزل واحتجزوا الأم وأبناءها إلى حين قدوم الأب، ومن ثم تمت تصفية الجميع. وتحدث البعض عن وجود دوافع سرقة، ويقول آخرون إن الجريمة ترتبط بخلاف شخصي بين الجناة ورب الأسرة، لكن لا يمكن الجزم بصحة أي من تلك الروايات، فيما تلتزم الشرطة بالتكتم على تحقيقاتها في الجريمة. وظهر أحد العُمانيين بعد الجدل الدائر حول الجريمة، وقال إنه يحمل رسالة من عائلة البلوشي، وإنها تطالب الجميع بالتوقف عن تداول أي تكهنات وروايات حول الجريمة، وانتظار نتائج التحقيقات الرسمية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق