حرب اللحى الزائفة.. ياسر برهامى يتحدث عن خداع الجماعة الإرهابية للشباب

صوت الامة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ومازل يكتشف البعض خداع وكذب جماعة الإخوان المسلمين، ونعرض اليوم هجوم الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، على جماعة الإخوان الإرهابية وقياداتها، مؤكدا أنهم كانوا يعيشون في خداع كبير وأنهم خدعوا شبابهم فى اعتصام رابعة بتفكير وهمي وخيالي، وأنهم كانوا في غياب موازين الواقع الحقيقة.

التفكير الوهمي للاخوان

 قال نائب رئيس الدعوة السلفية في مقال نشره عبر موقع الدعوة السلفية: «لا يزال قيادات الإخوان يعيشون المُكَابَرَة إلى يومنا هذا والإصرار على التفكير الوهمي والخيالي الذي كان يُقْسِمون عليه على "منصة رابعة" ويجعلون المتحدثين يَقُصُّون على الناس المنامات المؤكِّدَة للعودة ووجود "جبريل" بينهم في اعتصام رابعة، وصلاة النبي -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- خلف "مرسي"!، والحلف بالطلاق بالثلاثة -بل بالألف- أن الدكتور مرسي راجع القصر! بل وتحديد موعد لذلك؟! إلى غير ذلك مِن التُرَّهَات التي كان المتحدِّثون يَخدَعون بها الجُموع للأسف، أو خَدَعوا أنفسهم بها أَوَّلًا».

خديعة أعداء الأُمَّة

بل وصل الأمر إلى ادِّعاء أن مَن يَشُكّ في ذلك يشك في الله -عَزَّ وَجَلَّ. وتابع ، أنه رغم مرور أكثر من 6 سنوات على اعتصام رابعة، لا يزال صعبًا أو مستحيلًا على القيادات الحالية التي فقدت بوصلتها بسبب غياب العلم الشرعي وغياب موازين الواقع الحقيقية، وخديعة أعداء الأُمَّة لهم في الغرب بأنهم مِن ورائهم ولن يتركوهم.

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق