خلال لقائه بقيادات الهيئة العامة للآثار .. الحامد يؤكد ضرورة تحويل قطاع الآثار ومواقعه بأبين إلى قاعدة تنموية اقتصادية

عدن الغد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

إلتقى الأمين العام للمجلس المحلي - أبين الأخ مهدي الحامد برئيس الهيئة العامة للآثار والمتاحف د. أحمد بن احمد باطايع ونائب رئيس الهيئة العامة للآثار (المدير السابق ) لمكتب الهيئة العامة للآثار في محافظة أبين الاستاذ سالم العامري ووكيل الهيئة العامة للآثار الأستاذ/ محمد احمد السقاف ، وبحضور مدير عام مكتب الهيئة العامة للآثار في محافظة أبين الأخ ربيع عبدالله البتول المكلف من قبل رئيس الهيئة العامة للآثار

وناقش اللقاء ترميم وتأهيل مبنى الآثار بزنجبار الذي تعرض للتدمير والقصف خلال الحروب المتوالية على أبين وتم مناقشة وكيفية إدارة المواقع الأثرية و الحفاظ عليها من النهب ، وتطرقوا إلى الآثار والمواقع الأثرية التي تعرضت للنهب ، وكذلك المنطقة الأثرية (( القرو )) الواقعة في حي الطميسي بمديرية زنجبار وماتتعرض له من زحف و تمدد سكاني والبناء على هذه المنطقة الأثرية وسبل وقف ذلك التمدد وحماية المنطقة ..

كما أشار نائب رئيس الهيئة سالم العامري المدير السابق لمكتب الهيئة بأبين إلى الآثار التي تم حفطها وايداعها في خزنة البنك المركزي اليمني عدن وطريقة استعادتها متى ماسمحت الظروف ..

وقال رئيس الهيئة العامة للآثار والمتاحف د. أحمد بن احمد باطايع أنه تقع على عاتقهم مسئولية ضخمة لحماية وادارة الإرث الوطني ، معتبرًا الآثار والمتاحف مصدر فخر واعتزاز بالهوية الحضارية الوطنية

وأكد الحامد ضرورة وضع الهيئة العامة للاثار وفرعها بأبين التصورات للاحتياجات الوطنية بهدف تنمية المواقع الأثرية، وتطويرها واستثمارها بتحويل قطاع الآثار والمواقع التراثية في محافظة أبين إلى قاعدة تنموية اقتصادية، ومساعد رئيسي في دفع عجلة التنمية ..

من جانب آخر زار رئيس الهيئة العامة للآثار والمتاحف د. أحمد بن احمد باطايع ومعه نائب رئيس الهيئة الاستاذ سالم العامري ومدير عام مكتب الهيئة العامة للآثار في محافظة أبين الأخ ربيع عبدالله البتول والأستاذ عارف عبدالعزيز مدير عام مكتب الهيئة في محافظة لحج ، وكلا من الأخ فهد فيصل قائد مدير الشؤون المالية والأخ جسارفاروق مكاوي مدير الشؤون القانونية في الهيئة العامة للآثار .. زار مبنى الهيئة العامة للآثار والمتحف الوطني بزنجبار واطلع على حجم الاضرار التي طالت المبنى وما يحتاجه من تعاون مابين السلطة المحلية بمحافظة أبين والهيئة العامة للآثار والمتاحف لسرعة البدء بإجراء أعمال الترميم والتأهيل والصيانة الضرورية لمبنى فرع الهيئة العامة للآثار والمتاحف بأبين ..


*من محمد ناصر مبارك




أخبار ذات صلة

0 تعليق