الاحتلال يفرج عن أسيرين من غزة والضفة, و 4 أسرى يدخلون أعواماً جديدة في الأسر

المشرق نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

غزة/ المشرق نيوز

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، عن أسيرين فلسطينيين من الضفة الغربية وقطاع غزة بعد انتهاء مدة محكوميتهما.

وأفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير عبد القادر الزقوت من مدينة نابلس بالضفة الغربية بعد قضاءه 12 عامًا في سجون الاحتلال.

 فيما أفرجت أيضاً عن الأسير سهيل العامودي قبطان سفينة كسر الحصار، بعد اعتقال استمر نحو عام ونصف.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال أفرجت عن الأسير العامودي البالغ من العمر (56 عاما) عبر معبر بيت حانون/ ايرز شمال قطاع غزة .

يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت العامودي عن متن سفينة الحرية الأولى التي أبحرت في عرض بحر غزة منتصف العام الماضي، والتي شارك فيها مرضى وجرحى وطلبة جامعات حاولوا السفر عن طريق البحر، بفعل الحصار.

وكانت سلطات الاحتلال حكمت على العامودي 18 شهرا بتهمة "اجتياز" الحدود البحرية لـ "إسرائيل" وتقديم خدمات غير قانونية والعمل لصالح حركة " حماس ".

في سياق متصل دخل أربعة أسرى من محافظة جنين، أعواما جديدة في الأسر خلف قضبان الاحتلال الإسرائيلي.

وذكر منتصر سمور مدير نادي الأسير في جنين أن الأسيرين سعيد حسام الطوباسي المحكوم مدى الحياة، من جنين، والأسير محمد فؤاد واكد من بلدة العرقة، المحكوم 26 عاما، دخلا عاميهما الـ18 على التوالي في الأسر.

وأفاد بأن الأسير فادي طلال السعدي، من مدينة جنين المحكوم 28 عاما، دخل عامه الـ16 في سجون الاحتلال، والأسير أديب جمال أبو حسين من جنين المحكوم بالسجن 15 عاما دخل عامه الأخير خلف قضبان الاحتلال، علما أن والدته توفيت وهو بالسجن وحرم من وداعها، وهو جريح وعانى من وضع صحي متردي .

وأوضحت عائلة الأسير الطوباسي لـ"وفا"، أن شقيقيهما استشهدا وهو في الأسر، كما هدمت قوات الاحتلال منزلهم، وأن نجلها أمضى سنوات طويلة في العزل والحرمان والعقاب من قبل الاحتلال.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق