سياسي لـ24: التوصل لوقف إطلاق النار في قطاع غزة لم يكن سهلاً

أخبار 24 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قال أستاذ العلوم السياسية والمتخصص في الشأن الإسرائيلي الدكتور طارق فهمي، إن التوصل لوقف إطلاق النار في قطاع غزة بين حركة الجهاد الإسلامي وإسرائيل لم يكن سهلاً، لأن معادلة الأمن تغيرت وأصبحت هناك ضغوط من قبل حركة الجهاد لتغيير قواعد الاشتباك مع إسرائيل وتوسيع خطة استهدافها. وأكد فهمي لـ24 أن الجانب المصري بذل جهوداَ قوية من أجل التوصل إلى وقف إطلاق النار، حيث تم الضغط بقوة على حركة حماس من أجل وقف المواجهة والسيطرة على الأوضاع من خلال التواصل مع الجهاد الإسلامي ووقف المواجهة بين الطرفين للحفاظ على أرواح المدنيين.

وأشار أستاذ العلوم السياسية إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أراد أن يزايد من خلال عمليات الاغتيالات واحتواء الشارع الإسرائيلي في ظل ما يمر به أثناء الانتخابات، في الوقت التي تريد فيه حركة الجهاد الدخول كطرف رئيسي في أي عمليات تهدئة مثل حركة حماس.

وأعلنت حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، التوصل إلى اتفاق تهدئة مع إسرائيل في قطاع غزة، بعد نجاح الوساطة المصرية في إيقاف التصعيد بين الجانبين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق