سفير يمني يتحدث عن الذين يخططون لإسقاط مأرب وعلاقتهم بسقوط صنعاء

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تحدث السفير اليمني لدى الأردن، علي أحمد العمراني، عن الذين يخططون لإسقاط محافظة مأرب، مؤكداً أن الذين يتمنون سقوط مأرب هم أنفسهم الذي تمنوا سقوط صنعاء في 2014، ودبجوا النثر وقرضوا الشعر فرحا وابتهاجا بسقوطها.

وقال السيفر العمراني في منشور له على "الفيسبوك"، إن الذين يخططون لإسقاط مأرب وفرحوا بسقوط العاصمة للمليشيات، وجدوا أنفسهم بعد سقوط صنعاء في الوضع الذي نعرف ويعرفون.

وأضاف، أولئك لا يتذكرون ولا يستفيدون من العبر والتجارب، حتى تلك التي عاشوها عيانا،ووقعت عليهم بيانا،وتعرضوا فيها للإذلال والمرارات والإهانات، ويبدو أنه يصح القول هنا: ما لجرح بميت إيلام.


وقال العمراني، إن حماة مأرب يقولون: لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين، وأن صنعاء وكل اليمن، لا تستحق الحوثي ولا يستحقها، ولا هو أهل لها.


وأضاف الحوثي غازٍ غريب عن صنعاء، بنهجه وفكره وأساليبه وغاياته، وهي غريبة عنه ترفضه وتمقته بكل شموخها وتطلعاتها وأحلامها ورمزيتها.

وأوضح أنه لولا التواطؤات والخيانات وسقوط المروءات وقصر النظر وسوء التدبير والتقدير، لما سقطت صنعاء،في تلك الأيام السوداء، بيد مليشيات متطرفة ومتخلفة محدودة العدة والعدد، خبيثة المقصد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق