وزير خارجية قطر : نأمل أن تثمر محادثاتنا مع السعودية إيجابياً

عدن الغد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال وزير خارجية قطر محمد آل ثاني إن مباحثات مع السعودية، جرت في الآونة الأخيرة، لإنهاء مقاطعة الدول الخليجية ومصر، للدوحة، معرباً عن أمله في أن تثمر بنتائج إيجابية، ووجّه شكره أيضاً إلى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح على دوره في الوساطة.

 

ولم يشأ آل ثاني إعطاء كثير من التفاصيل، لكنه قال إن الحديث لم يعد يدور حول المطالب الـ13 التي وصفها بالتعجيزية، مضيفاً أن المفاوضات تبتعد عن ذلك. وقال في كلمة أمام منتدى حوار المتوسط في روما: «انتقلنا من طريق مسدودة في الأزمة الخليجية إلى الحديث عن رؤية مستقبلية بشأن العلاقات». واستطرد: «لدينا سياستنا المستقلة، وشؤوننا الداخلية لن تكون محل تفاوض مع أي طرف». وكان وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير قال في كلمة في المنتدى إن «تغير الموقف مع قطر مرهون بخطوات».

 

ورفض آل ثاني ربط علاقات قطر بتصحيح العلاقة مع الدول الخليجية، وقال: «إيران جارتنا، ونريد أن تكون لنا معهم علاقة جيرة جيدة، ونتشارك معهم اتفاق غاز، وهي ساعدتنا وفتحت الجو والبر لنا». وأضاف: «ليست هناك أي علاقة بين قطع علاقتنا بقطر والمقاطعة الخليجية، لن نغير من سياستنا مع إيران، ونحن لدينا سياسة خارجية مستقلة».

 

وكانت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية كشفت قبل أيام، عن زيارة سرية قام بها وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن، إلى العاصمة السعودية، الرياض، الشهر الماضي. ووفقاً لتقرير الصحيفة فإن الوزير القطري التقى مسؤولين سعوديين، وأعلن استعداد الدوحة لقطع علاقاتها مع جماعة «الإخوان المسلمين»، وهو أحد الشروط الـ13 التي يطالب بها الرباعي العربي (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) كشرط لإنهاء المقاطعة.

المزيد في احوال العرب



أخبار ذات صلة

0 تعليق