مصر تُجدد دعمها للحل السياسي في ليبيا وتندد بأطماع تركيا

أخبار 24 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
شددت وزارة الخارجية المصرية على موقفها المُتمثل في التوصل لحل سياسي يمهد لعودة الأمن والاستقرار في ليبيا، بما يحافظ على وحدة وسيادة وسلامة أراضيها وشعبها، ودعم مصر لتسوية شاملة تتعامل مع كل جوانب الأزمة الليبية، عبر دفع مساعي المبعوث الأممي والانخراط في ترتيبات عملية برلين. وأوضح المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ، في بيان صحافي اليوم، أن الوفد المصري المشارك في اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين الثلاثاء، أكد في الاجتماع حرص مصر على إنهاء الأزمة الليبية، لارتباط الأمن القومي المصري بشكل وثيق بالأمن القومي الليبي، فضلاً عن تهديد الاضطراب، وغياب الأمن، وانتشار الجماعات الإرهابية في ليبيا للأمن القومي العربي الجماعي.

وأفاد البيان بأن مندوب مصر الدائم لدى جامعة الدول العربية علاء رشدي، أشار في كلمته، إلى خطورة التحركات التركية الأخيرة على أمن ومستقبل ليبيا، بما ينم عن أطماع معروفة في ليبيا وثرواتها، مُحذراً من تداعيات إرسال قوات تركية إلى ليبيا على المنطقة، والمعلومات عن إرسال عناصر إرهابية ومقاتلين أجانب ينتمون إلى تنظيمات إرهابية على متن رحلات طيران إلى ليبيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق