وفاة فنان بنوبة قلبية وهو يغني على المسرح

جريدة الاتحاد الاماراتية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

توفي المغني البرازيلي جوليانو سيزارو، أحد فناني موسيقى «الكانتري» في البلاد، من ذبحة قلبية قوية، خلال وجوده على المسرح وهو يغني، ليل الاثنين الثلاثاء.
وفي بيان عبر فيسبوك، قالت شركة «اكسبلوسيون ميوزيك»، التي تتولى إنتاج أعماله: «هذا أتعس نبأ نعلن عنه، أصيب جوليانو سيزار بنوبة قلبية، عندما كان يغني في اونيفلور في ولاية بارانا» في جنوب البرازيل.
وأثارت الوفاة حزناً كبيراً في أوساط موسيقى «سيرتانيجو»، الأكثر شعبية في البرازيل، وهو نوع من موسيقى «كانتري» محلية النكهة، تستقطب حفلات أكبر نجومها عشرات آلاف الأشخاص.
وغرد سوروكابا، أحد أشهر مغني هذا النوع الموسيقي، «ارقد بسلام كاوبوي (راعي بقر)». وانتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مشاهد تظهر اللحظة التي سقط فيها جوليانو سيزارو، وهو يرتدي قبعة رعاة البقر على المسرح، فيما كان يؤدي أغنية.
وحاول مسعفون إنعاشه لكن دون جدوى.
وتمتد مسيرة جوليانو سيزار (58 عاماً) على مدى ثلاثين عاماً، وقد سجل حوالي عشرة إسطوانات ورشح العام 2004 للفوز بجائزة «غرامي» للموسيقى اللاتينية في فئة «أفضل ألبوم رومنسي».

أخبار ذات صلة

0 تعليق