تأهب أميركي وإجراءات عاجلة في 'مدينة الوباء'

الوكيل الاخباري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الوكيل الإخباري - بعد يوم من إعلان أول حالة إصابة في أميركا الشمالية، أكدت الولايات المتحدة إنها ستجلي رعاياها من مدينة ووهان الصينية، بسبب فيروس كورونا. 

وجاء إعلان الولايات المتحدة بعد إعلان كندا، أمس السبت، أن سلطات الصحة العامة،  تلقت إخطارا بأول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في أحد السكان، الذي عاد في الآونة الأخيرة من مدينة ووهان الصينية، وذلك طبقا لما قالته الحكومة الكندية في بيان.


وأعلنت الولايات المتحدة، اليوم الأحد، أنها تعتزم على تنظيم رحلة جوية لإجلاء موظّفيها الدبلوماسيين وسواهم من الرعايا الأميركيين في مدينة ووهان الصينية، بؤرة وباء كورونا المستجد.

 

وقالت وزارة الخارجيّة الأميركية في رسالة بالبريد الإلكتروني إلى الأميركيين في الصين، إن الرحلة ستغادر الثلاثاء من ووهان إلى سان فرانسيسكو.


وكانت دراسة جديدة كشفت أن أي شخص مصاب بفيروس كورونا، ينقل هذا المرض إلى ما بين شخصين وثلاثة أشخاص في المتوسط، بمعدل العدوى الحالي، وذلك طبقا لما ذكره تحليلان علميان منفصلان لهذا الفيروس.


وقفز عدد حالات الوفاة بسبب تفشي فيروس كورونا إلى 54 حالة السبت، مع إصابة أكثر من 1600 شخص بالمرض في شتى أنحاء العالم، معظمهم في الصين.


وانضمت الولايات المتحدة بمخاوفها لبريطانيا، التي قالت السبت إنها أصدرت تحذيرا من كل أشكال السفر إلى إقليم هوبي الصيني، بسبب تفشي فيروس كورونا.


كما وطالبت وزارة الخارجية وشؤون الكومنولث البريطانية في تحذيرها الجديد الخاص بالسفر من البريطانيين مغادرة إقليم هوبي.


كما أكدت أستراليا أول 4 حالات إصابة بالمرض في مدينتين مختلفتين السبت.
وأعلنت ماليزيا إصابة 4 بالفيروس، وأعلنت فرنسا عن أول حالات إصابة في أوروبا، الجمعة، في الوقت الذي سارعت فيه السلطات الصحية في شتى أنحاء العالم لمنع حدوث وباء.

 

المصدر: سكاي نيوز

 

اظهار أخبار متعلقة

اظهار أخبار متعلقة

اظهار أخبار متعلقة

اظهار أخبار متعلقة

اظهار أخبار متعلقة

اظهار أخبار متعلقة

اظهار أخبار متعلقة

اظهار أخبار متعلقة

أخبار ذات صلة

0 تعليق