حشود غاضبة تهاجم الرئيس العراقي في الموصل وتجبر موكبه على الرحيل

العرب اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هاجم محتجون في الموصل موكب الرئيس العراقي برهم صالح بالحجارة والهتاف بصيحات تندد بالتقصير تجاه الفاجعة التي تعرض لها ركاب عبارة الموصل الخميس.

وأجبر المحتجون الرئيس العراقي برهم صالح على مغادرة موقع الحادث في "الجزيرة السياحية" مستقلاً سيارة تابعة للشرطة العراقية.

اقرأ أيضا:

دموع ذوي ضحايا كارثة العبارة تروي ضفاف دجلة في الموصل

وأعلنت وزارة الداخلية العراقية، الجمعة، ارتفاع عدد ضحايا العبارة، التي غرقت في نهر دجلة بمدينة الموصل، إلى 100 مواطن، أغلبهم نساء وأطفال.

قد يهمك أيضا:ً

ارتفاع أعداد ضحايا حادثة غرق العبارة في الموصل إلى 120 شخصا

كارثة غرق عبَّارة سياحية في الموصل العراقية تُثير غضبًا شعبيًّا عارمًا

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق