معلومة من مزارع عجوز تقود لحل لغز حير قرية فرنسية

أخبارنا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

معلومة من مزارع عجوز تقود لحل لغز حير قرية فرنسية

 

بعد ثلاثين عاماً من لغز ظهور هواتف غارفيلد البلاستيكية على شواطئ بريتاني الفرنسية، تمكن حماة البيئة من معرفة السبب إثر معلومة عابرة من مزارع عجوز. على مدار أكثر من 30 عاماً، شكّلت الهواتف البلاستيكية المصنوعة على هيئة الشخصية الكارتونية غارفيلد، لغزاً سيطر على شواطئ منطقة بريتاني الفرنسية. فقد كانت هذه الهواتف البلاستيكية تنجرف إلى الشاطئ من وقت إلى آخر، وبعضها سليمة للغاية.

وينقل موقع مجلة "فوكوس" الألمانية عن أحد السكان المحليين قوله: "هذا الأمر لا يتوقف في العام الماضي وحده كان هناك ما يقرب من 200 هاتف على الشاطئ"، حتى باتت هذه الهواتف البلاستيكية مثيرة للقلق خاصة بالنسبة لحماة البيئة الفرنسيين، ما دفعهم إلى سؤال السكان المقيمين على الشاطئ حول هذه الظاهرة.

3335f521ec.jpg

وهنا أتت المعلومة التي قادت للكشف عن سبب اللغز، إذ ذكر مزارع محلي أن عاصفة شديدة حدثت في الثمانينات ومنذ ذلك الوقت بدأت هواتف غارفيلد تظهر على الشاطئ بين وقت وآخر.

وبعد قيام حماة البيئة بالبحث في المنطقة، وجدوا بقايا حاوية سفينة قديمة عالقة في مغارة بالقرب من المنطقة ويبدو أنها كانت تنقل شحنة من هذه الهواتف الصفراء آنذاك. وبحسب صحيفة "تاغسشبيغل" الألمانية فإن الحاوية عالقة في مكان يصعب الوصول إليه وبالتالي إزالة بقاياها. ولذلك لا يبقى أمام السكان المحليين إزالة الهواتف التي تجرفها الأمواج مع القمامة البلاستيكية بين الفينة والأخرى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق