الوجبات السريعة تضر بالأمعاء

الوسيلة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أظهرت دراسة علمية حديثة أجريت على تغيير النظام الغذائي لمدة أسبوعين فقط مدى الضرر الذي قد يلحقه النظام الغذائي الغربي بالأمعاء.

وطلب باحثون من أشخاص تبديل نظامهم الغذائي لمدة أسبوعين، فطُلب من 20 متطوعاً أمريكياً تغيير نظامهم الغذائي واستخدام نظام جديد يحتوي على كميات منخفضة من الدهون، وكميات مرتفعة من الألياف، بينما طلب من 20 متطوعاً آخرين من مناطق ريفية بأفريقيا تناول الوجبات السريعة التي اعتاد عليها كثير من الأمريكيين.

وقالت مجلة «نيتشر كوميونيكيشن» إن تبديل النظام الغذائي كان لفترة وجيزة، لكن تأثير التغيير كان واضحاً.

وكان التهاب الأمعاء أقل ظهوراً بين الأمريكيين، بينما تدهورت حالة الأمعاء الصحية للمتطوعين الأفارقة. ويقول خبراء إنه ليس ممكناً الوصول لأي استنتاجات قاطعة على أساس هذه الدراسة الصغيرة.

لكن النتائج تؤكد الاعتقاد السائد بأن الوجبات الغربية الحديثة، التي تحتوي على كميات مرتفعة من الدهون والسكريات، وكميات أقل من الألياف، تضر بالصحة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق