5 ملاحظات من عمرو اديب في أول أيام الاستفتاء على التعديلات الدستورية

أخبار 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 5 ملاحظات من عمرو اديب في أول أيام الاستفتاء على التعديلات الدستورية 
عمرو أديب يكشف عن أهم 5 ملاحظات في أول أيام الاستفتاء على التعديلات الدستورية

كشف الإعلامي عمرو أديب عن 5 ملاحظات مرتبطة بالنزول والمشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، في الخارج والداخل.
وقال أديب، خلال تقديمه برنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "mbc مصر"، اليوم السبت، أن مقولة "ماحدش راح" انتهت تمامًا، وأن المواطنين شاركوا في الاستفتاء بشكل كبير، لكن النسبة النهائية ستكشفها الهيئة الوطنية للانتخابات، مؤكدًا أن هذه حقيقة لا تقبل الجدل.
وأضاف الإعلامي أن الملاحظة الثانية في هذا الاستفتاء هي لجان الوافدين التي اعتبرها "الحصان الأسود"، والتي كانت في العاصمة الإدارية وغيرها من محافظات الجمهورية، لأن الوافدين كانوا يعانون الذهاب إلى محافظاتهم والعودة مجددًا للعمل مرة أخرى في الاستحقاقات الدستورية السابقة، متابعًا: "الوافدين ما بيصدقوا، شرم الشيخ والعاصمة الإدارية والبحر الأحمر والجونة فيها لجان وافدين، لأن للأسف المواطن المصري بيبقى تقيل في التحرك بسبب أعبائه المالية والمصاريف، لكن وفَّرت ذلك لجان الوافدين".
وأشار مقدم "الحكاية" إلى أن الملاحظة الثالثة هي حالة الجدل التي انتابت معارضي الاستفتاء على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، بسبب دعوة بعضهم إلى النزول والاستفتاء بـ"لا"، ومنهم مَن دعا إلى المقاطعة وعدم النزول، مضيفًا: "فيه خناقة موجودة على مواقع المعارضة ومقطعين بعض بسبب نزول المصريين، بيشتموا بعض واحنا ازاي قُلنا للناس انزلوا، وخناقة بين الإخوان اللي كانوا عايزينها مقاطعة، وبين اللي بيقولوا انزل قُل (لا)، الإخوان والمعارضة وقعوا في موقف غلط".
وتابع أديب بأن الملاحظة الرابعة هي إعلان المعارضة هزيمتها في التنسيق في ما بينها، وانشغلوا بالخلاف في ما بينهم، ومن اليوم الأول فيه "خناقة" غير طبيعية في ما بينهم، ومَن يتصفح منصات التواصل الاجتماعي سيجد ذلك، مضيفًا: "كان نفسي يبقى عندنا معارضة قوية وبينها تنسيق، وكان فيه استفتاءات بتحصل قبل الثورة بيعملوا فيها البدع بس مايقدروش يعملوا طابور زي اللي شُفناه في الاستفتاء".
واختتم الإعلامي ملاحظته الخامسة بأن المعارضة في الخارج تسعى لإفساد فرحة المصريين بالاستفتاء، ويزعمون أن هذا الحشد بتوجه حكومي، مؤكدًا: "عايزين يبوظوا الفرح، وأنا ضد إعطاء أي رشوة انتخابية لأي شخص، وفيه فلوس اتوزّعت عشان الناس تقول لا من جهات الناس عارفينها".
وأكد أديب أن توزيع كراتين على المواطنين أثار حالة من الجدل: هل الصور قديمة أم جديدة؟ فأنا ضد هذا المبدأ، مضيفًا: "مهما الناس وزعت، النتيجة الأساسية بتيجي من الشعب اللي بينزلوا، واللي بينزلوا على الكارتين مش بيغيروا النتيجة، النتيجة الحقيقية هي انتصار المصريين، شُفنا عمال نزلوا من مواقعهم والشباب شُفناهم في الانتخابات، اللي بيعمل النتيجة الكتلة الانتخابية".
انطلقت، اليوم، عملية تصويت المصريين بالداخل في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وتستمر حتى الإثنين المقبل، عبر الاقتراع السري المباشر، ويحق التصويت لـ61 مليونًا و344 ألفًا و503 ناخبين.
وشملت التعديلات الدستورية المقترحة تمديد فترة ولاية الرئيس إلى 6 سنوات، والسماح له بالترشح بعدها لفترة جديدة مدتها 6 سنوات أخرى تنتهي في 2030، كما جرى إقرار المادة التي تجيز تعيين نائب أو أكثر لرئيس الجمهورية، وكذلك مادة تنص على تشكيل مجلس أعلى للهيئات القضائية في مصر، كما تتضمن التعديلات مواد أخرى تتعلق بتعيين النائب العام وتمثيل الشباب والمرأة داخل مجلس النواب ودور واختصاصات مجلس الشيوخ حال إقراره.

مصراوي

هذا الخبر منقول من : بشاير

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق