بعد غضب النواب.. الاتصالات تكشف أسباب طلب 25 مليار جنيه زيادة بموازنة الوزارة

الوسيلة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مروان محمود

عقدت لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، اجتماعا لها في حضور مسئولي وزارة الاتصالات، بعدما تم تأجيل اجتماعهم لمناقشة موازنتهم، بعدما أثار مسئولو الوزارة جدلا شديدا لزيادة أحد أبواب الموازنة من 900 مليون جنيه العام الماضي إلى 26 مليارا العام الجديد.
وقد طلب مسئولو اللجنة من مدير الإدارة المركزية للمشروعات المتخصصة بوزارة الاتصالات محمود فخر الدين، تفسير القفزة الكبرى، ليوضح: "السبب الأساسي فى الرقم الضخم لمُخصّصات الباب السادس بموازنة ديوان عام الوزارة 2019/ 2020 التى بلغت 26 مليارا و836 مليونا و140 ألف جنيه، بزيادة 25 مليارا و149 مليونا و140 ألف جنيه عن موازنة العام الجارى، هو تنفيذ المشروعات المُسندة للوزارة بتكليفات رئاسية".
وقال: "ليس هذا فقط، وإنما نستكمل المشروعات العملاقة القائمة وخطط برنامج الحكومة"، مشيرا إلى أن محاور تلك المشروعات هي خدمة الخطة الاستراتيجية للدولة، وتحسين مستوى معيشة المواطن، وتحقيق التنمية الاقتصادية.
وأضاف فخر الدين أن تلك المشروعات تشمل مشروعا قوميا بتحويل المجتمع المصرى إلى مجتمع رقمي، وترسيخ استخدام التكنولوجيا فى كل مناحي الحياة، مشددا على ضرورة تعاون وتكاتف كل جهات الدولة من أجل هذا الهدف، ومشاركة القطاع الخاص أيضا، كما لفت إلى أن الوزارة تعمل على إنشاء منصة موحدة لتقديم الخدمات، وميكنة الأعمال الإدارية، وتنفيذ استراتيجية الدولة لتنمية الذكاء الاصطناعى باعتباره أهم محاور التحول الرقمي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق