الليرة التركية تتعرض للضغط وتواصل الهبوط أمام الدولار

الدستور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

انخفضت الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي خلال تعاملات اليوم الأربعاء، لتكون تحت الضغط وسط مخاوف بشأن استقلالية البنك المركزي في البلاد وبالتزامن مع ترقب أرقام احتياطي النقد الأجنبي.

وتتعرض العملة التركية إلى الضغط وسط محاولات التدخل في سياسة البنك المركزي من قبل الرئيس رجب طيب أردوغان الذي يدعو لخفض معدلات الفائدة بصورة متكررة.

ورغم التأكيدات المتكررة بأن ضوابط رأس المال ليست خيارا، إلا أن تركيا قامت بإعادة فرض ضريبة على بائعي العملات الأجنبية.

ويقول المحلل "وين ثين" الرئيس العالمي لاستراتيجية العملة في "براون براذرز هاريمان" إنه لا يستطيع رؤية أية تدفقات كبيرة تعود إلى أن يصبح صانعو السياسة النقدية أصدقاء للسوق أكثر، نقلا عن وكالة "بلومبرج".

وتمكن احتياطي النقد الأجنبي لدى تركيا من الصعود في الأسبوع المنتهي في 10 مايو الجاري، لكن المستثمرون يترقبون الإفصاح عن أرقام الأسبوع الجديد من قبل البنك المركزي التركي غدًا الخميس.

وكانت بيانات اقتصادية أظهرت بالأمس تراجع ثقة المستهلكين في الاقتصاد التركي إلى أدنى مستوى على الإطلاق خلال الشهر الجاري.

وهبطت العملة التركية مقابل نظيرتها الأمريكية بنحو 0.9 % ليصعد الدولار إلى 6.1039 ليرة.

وبلغت خسائر الليرة التركية حوالي 13.35 % أمام العملة الأمريكية منذ بداية العام الحالي وحتى الآن بعد أن سجلت أدنى مستوى في 8 أشهر خلال الشهر الجاري.

أخبار ذات صلة

0 تعليق