النمنم: أردوغان أكد لـ مرسي عدم إمكانية حدوث ثورة 30 يونيو في مصر

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الكاتب الصحفي حلمي النمنم، وزير الثقافة الأسبق، إن هناك أشياء حدثت في كواليس ثورة 30 يونيو تتعمد جماعة الإخوان الإرهابية إغفالها أو التشويش عليها، وتابع أن الشعب المصري رغم المؤاخذات على الانتخابات الرئاسية في 2012 وخاصة في انتخابات الإعادة، عندما مُنعت قرى قبطية بالكامل من التصويت، وكذلك في قضية المطابع الأميرية، إلا أن محمد مرسي العياط أصبح رئيس للجمهورية،  وأعطى الشعب الجماعة فرصة حقيقية على أرض الواقع.

وأضاف "النمنم"، خلال حواره في برنامج " رأي عام"، الذي يُعرض على شاشة "TeN"، مع الإعلامي عمرو عبد الحميد، :" كنا عاوزين البلد تعدي ولكن احتدمت الأمور فيما بعد، وهناك أمور خطأ وتعد جريمة"، وقال إن قتل المتظاهرين أمام قصر الرئاسة بالاتحادية بأمر من محمد مرسي العياط يُعد جريمة وليس خطأ، ورغم أنه الآن يُحاسب أمام الله، إلا أن حساب التاريخ سيظل قائما.

وأشار وزير الثقافة سابقًا، إلى أنه عندما تأزمت الأمور في يونيو 2013، التقى المجلس الأعلى للقوات المسلحة بمحمد مرسي العياط، وقدموا له تقدير موقف بأن البلاد تسير إلى الفوضى ويجب عليه أن يقدم بعض التنازلات، إلا أن مرسي تواصل مباشرة بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان باعتباره سيدهم وناصحهم.

وتابع :"أردوغان قال لمرسي الناس هتقعد في الميادين يومين أو ثلاثة وهتمشي والقوات المسلحة مش هتقدر تعمل حاجة لأن أمريكا معاك، ولا توجد إمكانية لحدوث ثورة بمصر، عشان كده أول ما قالوا لمرسي إنت لم تعد رئيس للجمهورية قالهم أمريكا مش هتسكت"، موضحًا أن الثورة ليست رفاهية، وكانت الدولة المصرية في حاجة شديدة لها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق