فنزويلا تؤكد وفاة ضابط مسجون وسط اتهامات من المعارضة بتعذيبه

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكدت الحكومة الفنزويلية وفاة ضابط عسكري مسجون بتهمة التورط في محاولة الانقلاب الأخيرة ضد الرئيس نيكولاس مادورو، وسط اتهامات بممارسة التعذيب بحقه في السجن.

وأعلن النائب العام الفنزويلي، طارق صعب، السبت، على حسابه في «تويتر» أن مكتبه فتح تحقيقا في وفاة نقيب البحرية، رفائيل أكوستا، دون الكشف عن ملابسات وفاته.

واتهمت زوجة الضابط الراحل، الذي اعتقل في 21 يونيو الجاري، ومسؤولون في المعارضة الفنزويلية، في تصريحات إلى وسائل إعلام غربية، حكومة البلاد بممارسة التعذيب بحق الضابط المسجون.

وقال زعيم المعارضة، خوان غوايدو، في تصريح مسجل، إن وفاة أكوستا اغتيال، متهما الحكومة بعدم الإصغاء إلى المطالب لتغيير السلطة في البلاد.

الكاتب

أخبار ذات صلة

0 تعليق