21 قتيلًا و100 جريح جراء حادث تصادم قطارين بباكستان

الدستور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
ذكرت الشرطة الباكستانية في وقت متأخر من يوم الخميس أن حصيلة قتلى حادث التصادم، الذي وقع بين قطار ركاب وقطار شحن في منطقة رحيم يار خان شرقي باكستان، ارتفعت إلى 21 قتيلا.

وقال عمر فاروق سلامة قائد شرطة منطقة رحيم يار خان لوسائل الإعلام إن عدد القتلى ارتفع إلى 21 مع قيام رجال الإنقاذ بانتشال ثماني جثث أخرى بعد قطع عربات قطار الركاب المدمرة.

وذكر الضابط أن 100 آخرين أصيبوا أيضا في حادث التصادم، مضيفا أن غالبية المصابين يعانون من جروح خطيرة.

وأشار المسؤول إلى أن التحقيقات الأولية كشفت أن الحادث وقع عندما حدث خطأ في الإشارة العاملة على القضبان، ما دفع قطار الركاب إلى الانحراف نحو الخط الذي كان قطار الشحن متوقفا عليه.

كان قطار الركاب "أكبر إكسبرس" قادما من لاهور بشرق البلاد ومتوجها إلى مدينة كويتا جنوب غربي البلاد عندما تعرض لهذا الحادث بالقرب من محطة والهار للسكك الحديدية في المنطقة.

وعقب الحادث، هرعت فرق الشرطة والإنقاذ إلى مكان الحادث ونقلت الجرحى إلى مستشفيات مجاورة. ويخشى المسؤولون بالمستشفى من ارتفاع حصيلة القتلى كون بعض المصابين يرقدون في حالة حرجة.

وقد دُمر محرك قطار الركاب وثلاث من عرباته بالكامل جراء التصادم. وتم استئناف خدمة القطارات بعد وقفها لأكثر من 10 ساعات عقب وقوع الحادث.

وذكر وزير السكك الحديدية الفدرالي الشيخ رشيد أحمد أن الحادث وقع بسبب خطأ بشري، مضيفا أنه أمر بإجراء تحقيق في الحادث.

وأعرب الرئيس الباكستاني عارف علوي ورئيس الوزراء عمران خان عن عميق حزنهما وأسفهما لفقدان أرواح ثمينة في الحادث.

وطلب رئيس الوزراء من وزير السكك الحديدية اتخاذ خطوات طارئة لمواجهة عقود من الإهمال في البنية التحتية للسكك الحديدية وضمان معايير السلامة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق