هاشتاج «اعدام_راجح» يتصدر «تويتر».. ومغردون دفع ثمنًا لشهامته ولابد من إعدام القاتل

أخبار 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


تصدر هاشتاج «#اعدام_راجح» مواقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بعد مقتل الطالب محمود البنا «شهيد الشهامة» الذى وافته المنية، متأثرًا بإصابته بـ3 طعنات نافذة، إثر محاولته الدفاع عن فتاة من تحرش طالب جامعي بها يدعى راجح.
شيع أهالي في مدينة تلا بمحافظة المنوفية، أمس الخميس، جنازة الطالب محمود البنا الذي وافته المنية، متأثرًا بإصابته بـ3 طعنات نافذة، إثر محاولته الدفاع عن فتاة من تحرش طالب جامعي بها.
وسادت حالة من الاستياء بين الأهالي الذين طالبوا بالقصاص من قتلة "الشاب الشهم" الذي لم يقترف جرمًا سوى محاولته الدفاع عن فتاة ضد متحرش.
الجدير بالذكر أن مباحث مركز شرطة تلا بمحافظة المنوفية، ألقت القبض على 3 متهمين بقتل محمود البنا، الذي لقى مصرعه إثر مشاجرة معهم.
هاشتاج يتصدر تويتر
وووضع حساب بحمل اسم Citizen N»» فيديو للواقعة مدونًا كلمات شارحة تفاصيل الواقعة: « اللى مش فاهم الهاشتاج ده الي لابس أزرق ده شاب في حدود ١٨ سنة إسمه "محمود البنا"  شاف "العيل" الي لابس أصفر  إسمه "راجح" مثبت بنت فى الشارع يُقال إنه كان بيضربها محمود حاول يدافع عن البنت فراجح ضربه بالمطوة و مات محمود الشاب الجدع الشهم».
رضوى الشربيني
وغردت  الإعلامية رضوي الشربيني قائلة: « أتقتل علشان كان بيدافع عن بنت بتتعاكس فىً الشارع.حق محمود لازم يرجع».
ودون محمد هشام قائلًا: « يعني تخيلو أن محمود فضل يجري ويعافر وجريه الخوف الي كان بيجريها الي قطعت قلبي ومنظره وهو سايح في دمه ومفيش حد دافع عنه بالعكس اصحاب القاتل راجح مسكوه للقاتل كمان وانطعن عده طعنات اودت بحياته ومات لا حول ولا قوه الا بالله مفيش حد راجل في الشارع يدافع عنه!».
ربنا ينتقم منه
كما دونت ياسمين خالد قائلة: « وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ، إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ حسبي الله ونعم الوكيل فيك ربنا ينتقم منك».
لم يتخيل طالب الثانوية العامة أن يدفع حياته ثمنا لشهامته وأن تكون سببا في إنهاء حياته بضربات غادرة من شاب لا يعرف الرجولة ولا يدرك آدني درجات الشهامة.
تشييع الجنازة
وشيع أهالي في مدينة تلا بمحافظة المنوفية، أمس الخميس، جنازة الطالب محمود البنا الذي وافته المنية، متأثرًا بإصابته بـ3 طعنات نافذة، إثر محاولته الدفاع عن فتاة من تحرش طالب جامعي بها.
وسادت حالة من الاستياء بين الأهالي الذين طالبوا بالقصاص من قتلة "الشاب الشهم" الذي لم يقترف جرمًا سوى محاولته الدفاع عن فتاة ضد متحرش.
والد محمود
محمد البنا، والد الشاب محمود، كشف التفاصيل الكاملة حول مقتل نجله على يد 3 شباب بمركز تلا في محافظة المنوفية بعد معاتبته لأحدهما على مغازلة إحدى الفتيات في الشارع.
تعرض لاعتداء
وقال، إنه في بادئ الأمر تلقى اتصالًا من زوجته تخبره بأن محمود تعرض لاعتداء وطعن بالبطن وتم نقله للمستشفى، مؤكدًا أنه توجه على الفور للمستشفى ولكن وجد نجله قد فارق الحياة.
كمية دم كبيرة
وأضاف "البنا"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "يحدث في مصر"، الذي يُعرض على شاشة "MBC مصر"، مع الإعلامي شريف عامر: "كمية الدم كانت استحالة تقول إنه عايش، وقالوا في المستشفى إنه مات نتيجة طعنة نافذه بمطواة في البطن، والـ3 أشخاص اللي اعتدوا على ابني من عائلات ثرية ومعروفين باختلاقهم للمشاكل".
حالة تربص
وأشار إلى أنه كان هناك تربص من قبل الشباب بنجله بعد معاتبته لهم على تعديهم على فتاة والتحرش بها، مضيفًا: "ابني قالهم مش رجولة واعتبرها زي أختك، وابني معروف وسط أصحابه بالتربية والأخلاق، وأخلاقه الزائدة اللي عملت فينا كده، العيال رسموا الخطة على ابني وتربصوا به وهو رايح الدرس واعتدوا عليه".
قيدوه وبخوا على وشه غاز وطعنوه عدة طعنات
وتابع: "أحدهم قيده، والآخر بخ على وشه بخاخة، والثالث طعنه عدة طعنات، أودت بحياته، الشارع اللي إحنا فيه بيحصل فيه جرائم كثيرة، بس الكاميرات رصدت كل تفاصيل الجريمة".

هذا الخبر منقول من : الموجز

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق