شركة الكهرباء الوطنية تحصد 4 جوائز طاقة آسيوية

قناة المملكة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أدرجت شركة الكهرباء الوطنية ضمن الشركات الفائزة بجوائز أوسكار صناعة الطاقة بحصدها 4 جوائز مرموقة ضمن جوائز الطاقة الآسيوية للعام 2019 والتي تنظم سنويا في ماليزيا.

وقال مدير عام الشركة أمجد الرواشدة، السبت، إن الشركة "استحقت هذه الجوائز تكريما لجهودها في متابعة تنفيذ مشاريع كبرى للعامين 2017-2018 ضمن خطة تطوير مجالات عمل الشركة".

وحصدت الشركة جائزة عن مشروع الممر الأخضر، كأفضل مشروع لنقل الطاقة المتجددة (طاقتي الرياح والشمس)، الذي تابعت وأشرفت على تنفيذه شركة الكهرباء الوطنية لدعم شبكة النقل الكهربائية من مناطق الجنوب ولغاية مناطق الشمال والوسط في الأردن.

وتوقع الرواشدة أن "ينقل المشروع الممول من بنك الاستثمار الأوروبي والوكالة الفرنسية للتطوير، طاقة كهربائية متجددة تتراوح بين 800 – 1000 ميجا واط، وأن يبدأ تشغيله مع نهاية العام".

وينفذ المشروع من قبل شركتي KEC الهندية والكترومونتاج الرومانية، لخطوط النقل 400 ك.ف، و132 ك.ف، وشركة NCC السعودية لمحطات التحويل 400 ك.ف و 132 ك.ف.

وأوضح الرواشدة أن الشركة "حصدت خلال المسابقة أيضا جائزتين (ذهبية وفضية) عن مشروع محطتي تحويل وخطوط النقل 400 ك.ف جنوبي الأردن".

"جاءت الجائزة الرابعة تكريما لشركة الكهرباء الوطنية لسمعتها الطيبة وتميزها على مستوى الشركات العاملة ضمن قطاع الكهرباء في الأردن لعام 2019"، وفقا للرواشدة الذي قال إن "هذه الجوائز تأتي اعترافا بتفوق مشاريع الشركة وتميزها على مستوى الشرق الأوسط، وتأكيداً على ريادية شركة الكهرباء الوطنية في مجال تطوير مشاريع قطاع الطاقة الكهربائية".

وقال إن "التكريم يؤكد أهمية دور شركة الكهرباء الوطنية، كونها شركة النقل الوحيدة في الأردن، والتي تنفذ مشاريع هامة، وتسهم بفاعلية في دعم عجلة التقدم ضمن القطاع الكهربائي، وعلى مستوى المملكة بجهود وخبرات كوادرها الوطنية".

وجائزة الطاقة الآسيوية ومقرها ماليزيا، تشكل جزءاً من جوائز أوسكار لصناعة الطاقة، وهي من أهم الجوائز وأكثرها استقطابا للمشاركين في مجال قطاع الطاقة على مستوى الشرق الأوسط منذ انطلاقتها قبل 15 عاما.

وتقدمت 200 شركة لهذه الجائزة خلال هذا العام، وذلك ضمن مجالات مختلفة كطاقة الرياح والطاقة الشمسية والحيوية والنووية والغاز الطبيعي والصخر الزيتي وفي مجال البيئة وغيرها.

وشركة الكهرباء الوطنية المملوكة بالكامل للحكومة، أناط بها القانون مهمة التشغيل الآمن والاقتصادي للنظام الكهربائي (مشغل النظام)، وبناء وتملك وصيانة وتطوير نظام النقل الكهربائي (مالك شبكة النقل)، وشراء الطاقة الكهربائية من المصادر المختلفة وبيعها لشركات التوزيع والمستهلكين الكبار (المشتري الوحيد)، وتوفير الوقود اللازم لتشغيل الوحدات التوليدية.

المملكة

أخبار ذات صلة

0 تعليق