بدء الصمت الانتخابي في تونس استعداداً للجولة الثانية من السباق الرئاسي

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بدأت اليوم السبت مرحلة الصمت الانتخابي في تونس، وذلك قبل يوم من انطلاق عملية الاقتراع في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي يتنافس فيها كل من أستاذ القانون الدستوري قيس سعيد ورجل الأعمال نبيل القروي.
وتتواصل لليوم الثاني على التوالي عملية الاقتراع بالدوائر الانتخابية في الخارج،

والتي يبلغ عدد الناخبين المسجلين فيها 386 ألف ناخب، وكانت نسبة الإقبال على التصويت بالخارج قد بلغت في اليوم الأول من الاقتراع 6ر3 %.
ويحظر خلال فترة الصمت الانتخابي على المرشحين، إدراج أو نشر دعاية انتخابية جديدة، كما يحظر بث ونشر نتائج استطلاع الرأي التي لها صلة مباشرة أو غير مباشرة بالانتخابات، ويحظر تقديم تبرعات نقدية أوعينية بهدف التأثير على الناخب.
ووفقا للبند 34 من قرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الخاص بضبط قواعد تنظيم الحملة الانتخابية، تلغى نتائج الفائزين بصفة كلية او جزئية اذا تبين أن مخالفتهم للقواعد أثرت على نتائج الإنتخابات بصفة جوهرية وحاسمة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق