سيارة مفخخة تستهدف السجن المركزي الخاضع لـ"قسد" بمدينة الحسكة

الدرر الشامية الإخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن المتحدث الرسمي باسم ميليشيا سوريا الديمقراطية "قسد" مصطفى بالي اليوم السبت، أن سيارة مفخخة انفجرت منتصف الليلة الماضية بالقرب من سجن يضم عناصر "تنظيم الدولة" بحي غويران في مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

وأوضح "بالي" أنه بعد انفجار السيارة المفخخة جرى إطلاق نار كثيف بمحيط السجن المركزي بالحسكة، مشيرًا إلى أن السجن يضم الآلاف من عناصر التنظيم الخطرين.

وشنت ميليشيا "قسد" قبل الانفجار بساعات حملة مداهمات في الحي طالت النساء اللواتي شاركنّ بالمظاهرات يوم الخميس الماضي أمام سجن غويران للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين.

وتناقلت وسائل إعلام نظام الأسد خبر السيارة المفخخة بعد لحظات من انفجارها، حيث أفادت وكالة سانا الرسمية بأن الانفجار استهدف مباشرة السور الجنوبي الغربي لسجن الحسكة المركزي الذي تسيطر عليه ميليشيا "قسد"، دون أن تعطي تفاصيل عن عدد الإصابات.

وكان "تنظيم الدولة" قد تبنى، أمس الجمعة، تفجير سيارة مفخخة في مدينة القامشلي الخاضعة لسيطرة "قسد"، وقالت وكالة أعماق الذراع الإعلامي للتنظيم إن التفجير تم عبر سيارة مركونة أمام مركز أمني لقسد داخل حي الغربية في المدينة، مؤكدة مقتل وإصابة العشرات من "قسد".

أخبار ذات صلة

0 تعليق