سيدة مصرية مرشحة بقوة لتولي منصب محافظ بنك إنجلترا

العرب اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت هيئة الإذاعة البريطانية "بى بى سى" إن بنك إنجلترا ربما يعين أول محافظ امرأة منذ أكثر من 300 عام إذا بقيت الحكومة الحالية في السلطة بعد الانتخابات العامة في ديسمبر، موضحة أن مينوش شفيق، البريطانية من أصل مصرى هى المرشحة المفضلة للحكومة الحالية لخلافة مارك كارني عندما تنتهي ولايته في يناير من العام المقبل.

ومع ذلك، تشعر الحكومة أنه سيكون من غير المناسب تعيين خليفة لواحد من أهم المناصب الاقتصادية في المملكة المتحدة قبل نتائج الانتخابات في 12 ديسمبر. ومن المقرر أن يتم تغيير المستشار بعد تغيير الحكومة فى ديسمبر، وهو الشخص الذي يوصي باختيار محافظ البنك المركزى.

وأوضحت "بى بى سى" أن دور محافظ بنك إنجلترا هو واحد من أقوى المناصب في المملكة المتحدة. البنك مسؤول عن تحديد أسعار الفائدة وضبط استقرار وسلوك القطاع المالي في المملكة المتحدة.

ورغم أن الحاكم يعمل مع لجنة مكونة من تسعة أشخاص يحددون أسعار الفائدة، إلا أنه يتمتع بنفوذ هائل فيما يتعلق بإدارة النظام المالي في المملكة المتحدة.

وأشارت "بى بى سى" إلى أنه بالنظر إلى مكانة المملكة المتحدة باعتبارها المركز المالي الأكثر أهمية في العالم، فإن الوظيفة تأتي مع تأثير عالمي.

وعملت نعمت طلعت شفيق، البالغة من العمر 57 عامًا والتي يشار إليها باسم مينوش، نائبة محافظ البنك وهي حاليًا مديرة لكلية لندن للاقتصاد.

ومن بين المرشحين الآخرين لهذا الدور أندرو بيلي، الرئيس التنفيذي لسلطة السلوك المالي؛ وشريتي فاديرا، رئيس مجلس إدارة سانتاندر في المملكة المتحدة؛ وبن برودبنت وجون كونليف وبول تاكر- كلهم نواب محافظون سابقون أو حاليون في البنك.

أخبار ذات صلة

0 تعليق