السيسي يناقش التطورات الإقليمية والدولية مع وزير الدفاع الروسي

الدستور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، قبل قليل، اليوم الثلاثاء، الفريق أول سيرجى شويجو وزير دفاع جمهورية روسيا الاتحادية والوفد المرافق له الذى يزور مصر حاليًا لحضور الاجتماع السادس للجنة التعاون العسكرية المشتركة المصرية الروسية.

وتناول اللقاء سبل تعزيز أوجه التعاون في ضوء العلاقات الجيدة التي تربط البلدين، كذلك تبادل الرؤى تجاه تطورات الأوضاع على الصعيدين الإقليمي والدولي، وانعكاسها على الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط.

وكان الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، قد التقى ظهر اليوم، الفريق أول سيرجى شويجو وزير دفاع جمهورية روسيا الاتحادية والوفد المرافق له.

وترأس الوزيران اجتماعات لجنة التعاون العسكرية المشتركة المصرية الروسية والتي تضمنت العديد من الملفات الخاصة بدعم آفاق التعاون فى مجالات الدفاع والأمن ونقل وتبادل الخبرات والتدريبات المشتركة بين القوات المسلحة لكلا البلدين.

وأكد القائد العام على اعتزاز مصر بعلاقاتها الراسخة مع جمهورية روسيا الإتحادية، كذلك حرص القوات المسلحة على زيادة أواصر التعاون والشراكة فى مختلف المجالات العسكرية والأمنية.

من جانبه أكد وزير دفاع جمهورية روسيا الإتحادية حرص بلاده على تعزيز أوجه التعاون مع مصر كونها دولة محورية بالمنطقة، مشيدًا بدور مصر البارز فى مكافحة الإرهاب ودعم جهود الأمن والاستقرار بالمنطقة، وفي نهاية الجلسة الختامية وقع الوزيران محضر لجنة التعاون العسكرى.

وأكد بسام راضي المتحدث الرسمي باسم الرئاسة، أن السيسي طلب من شويجو نقل تحياته للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، معربا عن اعتزاز مصر بالعلاقات الوثيقة التي تربطها بروسيا، وحرصها على مواصلة تعزيزها على كافة الأصعدة خلال المرحلة المقبلة، وخاصة في المجال العسكري، في ضوء ما تشهده المنطقة من تحديات وعلى رأسها الإرهاب.

وأشار راضي، إلى أن اللقاء شهد التباحث حول سبل تعزيز التعاون العسكري بين البلدين، حيث تم الاتفاق على الاستمرار في تطوير وتعزيز التعاون القائم، كما اتفق الجانبان على أهمية تعزيز الجهود الدولية لمكافحة الإرهاب.

وقال وزير الدفاع الروسي: ما تشهده العلاقات المصرية الروسية خلال المرحلة الراهنة من تعاون مُثمر يحقق مصالح البلدين، مؤكدا اهتمام روسيا بتفعيل التعاون والتشاور مع مصر بما يسهم في مواجهة التحديات المشتركة ويعزز الأمن والاستقرار.

أخبار ذات صلة

0 تعليق