"إيد في إيد".. حملة لدعم أطفال مرضى التشوهات الخلقية بمدارس الإسكندرية

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أطلقت جمعية أصدقاء مرضى جراحات الأطفال والتشوهات الخلقية، حملة "إيد في إيد" للمرور على مدارس الإسكندرية بالمناطق القريبة والنائية، لتوعية الآباء والأمهات والمدرسين بطرق التعامل مع أطفالهم المصابين بتشوهات خلقية.

مي وهيب، المنسق العام للحملة، قالت إنّ الفعاليات أطلقت في نحو 15 مدرسة بالإدارات التعليمية، بينها فاطمة الزهراء، الجبرتي، السادات، الروفيدة الإسلامية، وعزبة الصيادين التابعة لإدارة وسط التعليمية، لتوعية 100 طفل وأكثر من كل مؤسسة تعليمية.

شملت جوانب التوعية فكرة الاختلافات والتشوهات الخلقية في الأطفال، وتقديم طرق التغذية الصحية السليمة ومعلومات عن الإسعافات الأولية، وكيفية تجنب الحوادث والنظافة الشخصية.

وأوضحت وهيب، لـ"الوطن"،: "بنعلمهم إزاي يتعاملوا مع الأطفال والصغار بطرق سليمة متخلقش عقبات بينهم"، لافتة إلى أن الفعاليات تضمنت توجيه التلميذ بطرق تقبل زميله ذو الاختلافات الخلقية.

وأكدت أنّ فعاليات الحملة جار تعميمها على مدارس المرحلة الابتدائية بالتنسيق مع إدارة المشاركة المجتمعية بمديرية التربية والتعليم بالإسكندرية، وتستغرق الورشة الواحدة نحو ساعتين من كل أسبوع، لاستهداف الأسرة والمدرسين والتلاميذ، مشيرة إلى أنّ الحملة تهتم بالتوعية بالمشكلات المعنوية، مثل الخوف الزائد والعديد من الاختلافات الخلقية الشكلية.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق