شجار بين بن أفليك وجينيفر غارنر.. وعدسات الباباراتزي بالمرصاد!

البوابة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

انفصل النجم العالمي "بن أفليك" عن زوجته الممثلة الأمريكية "جينيفر غارنر" عام 2017 بعد 10 أعوام على زواجهما، ورغم ذلك تجمعهما علاقة وطيدة لأنهما يتشاركان ثلاثة أطفال.

وقد رصدت عدسات الباباراتزي الثنائي يتشاجران خارج منزل "جينيفر غارنر"، حيث وقفا أمام سيارة "بن أفليك" الرباعية من طراز رينج روفر المركونة أمام منزل "غارنر"، وتبادلا الحديث والنقاش الحاد، حيث نشاهد النجم يحرك يديه يمينًا وشمالًا بغضب، في حين وقفت طليقته مستجمعةً أعصابها.

بعدها بلحظات، يصعد الثنائي إلى السيارة، حيث تأخذ "غارنر" السيطرة على مقوَّد السيارة رغم أنها تعود ملكيتها لـ"أفليك" الذي جلس على المقعد الجانبي صامتًا وعلامات الغضب على ملامحه.

ووفق ما نقله موقع "ديلي ميل" البريطاني، توجَّهت "غارنر" بالسيارة إلى فندق قريب لإيصال زوجها.

ويأتي خلافهما بعدما أمضى الثنائي عيد الشكر برفقة أطفالهما "فيولت" (13 عامًا)، "سيرافينا" (10 أعوام)، و"صاموئيل" (7 عوام).

يذكر أن الثنائي تقابلا أول مرة عام 2001 في موقع تصوير فيلم Peal Harbor، وتزوجا عام 2005 ضمن حفل زفاف سري، وبعد عشر أعوام قررا الانفصال، وأنهيا إجراءات طلاقهما عام 2017.

 

اقرأ المزيد حول "بن أفليك" على buzz بالعربي:

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق