تصعيد حوثي في الحديدة.. وخروقات متجددة للهدنة الأممية

أخبار 24 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جددت ميليشيات الحوثي تصعيدها وخروقاتها للهدنة الأممية، السبت، في جبهات ومناطق جنوب محافظة الحديدة غرب اليمن.

وشن الانقلابيون عمليات استهداف على مواقع متفرقة للقوات المشتركة في مديرية الدريهمي. وبحسب المركز الإعلامي لألوية العمالقة، فقد فتحت الميليشيات نيران أسلحتها المتوسطة الرشاشة بشكل مكثف على مناطق شرق الدريهمي.

إلى ذلك رصدت مصادر عسكرية ميدانية تجمعات لعشرات الحوثيين وتعزيزات دفعوا بها نحو حي منظر جنوب مدينة الحديدة، تتضمن عشرات الآليات العسكرية، تزامناً مع قصف للحي بمختلف أنواع الأسلحة.

كما عاودوا القصف العشوائي على الأحياء السكنية ومزارع المواطنين في مديرية حيس جنوب الحديدة.

وقتل العشرات من عناصر الميليشيات وجرح آخرون خلال تصدي القوات المشتركة لهجمات شنها الانقلابيون على مناطق متفرقة جنوب الحديدة. وأكد المركز الإعلامي لألوية العمالقة في بيان وصول جثث 12 حوثياً، السبت، إلى مستشفيات صنعاء.

وأصيب القيادي في ميليشيات الحوثي، المدعو أبو نصر اللاحجي، مسؤول زراعة الألغام في جبهات الحديدة، إصابة بليغة، بحسب البيان، أثناء محاولته التسلل لزراعة الألغام في حيس.

إلى ذلك استغل الحوثيون الهدنة الإنسانية التي ترعاها الأمم المتحدة منذ كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي لممارسة أعمالهم الإجرامية بقصف متكرر على الأحياء السكنية في مختلف مديريات محافظة الحديدة، وفق البيان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق