مصادر: سيارة أحمد زكي المفقودة من الميراث مسروقة منذ 3 سنوات

الدستور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كشفت مصادر أن السيارة المفقودة ضمن تركة الفنان الراحل هيثم أحمد زكي ماركة "مرسيدس" والتي كانت ملكًا لوالده الفنان الراحل أحمد زكي، تم ضبطها منذ قرابة 3 سنوات ضمن 60 سيارة كان يسطو عليهم تشكيل عصابي يتزعمه أحد الموظفين العموم، و3 آخرين بينهم محامي، مضيفة أن الأجهزة الأمنية ضبطت هذا التشكيل، وتم إحالته للمحاكمة أمام الجنايات، وتم نسخ أوراق تلك القضية لنيابات الدقي والعجوزة وإمبابة نظرًا لسرقتهم سيارات من تلك الأماكن.

وأضافت المصادر، أنه وفقًا للقانون فالسيارة تسقط ملكيتها وتأول للدولة عقب مرور 3 سنوات دون السؤال أو الإبلاغ عن سرقتها من قبل مالكها، وهو ما لم يقم به الراحل هيثم أحمد زكي، بعد سرقة سيارة والده.

كانت قد أحالت نيابة الدقي برئاسة المستشار حسن علي الجالوس، وبإشراف المستشار محمد عبدالسلام المحامي العام الأسبق لنيابات شمال الجيزة، في ذلك الوقت، تشكيل عصابي مكون من 4 أشخاص بينهم موظف عام ومحامي، تخصص نشاطه في تزوير أوراق ومستندات السيارات وأيضًا تزوير قرارات النيابة لتسلم تلك السيارات، للمحاكمة الجنائية.

يذكر أن محامى رامى عز الدين، الوريث الشرعي للفنان هيثم أحمد زكى، أخيه من ناحية الأم، قال إنه سيتقدم ببلاغ عن واقعة اختفاء سيارتين مملوكتين للفنان الراحل أحمد زكى، الأولى مرسيدس والثانية رينو.

وأوضح المحامي، أن السيارة المرسيدس اختفت بعد أحداث ثورة 2011، والسيارة الثانية بعد ذلك الوقت بفترة، وأنه تم اكتشاف الأمر أثناء تسليم الميراث الشرعي للوريث الوحيد رامي عز الدين.

وكانت نيابة شئون الأسرة بالدقى، أصدرت قرارها بتمكين رامى عز الدين، الوريث الوحيد والشرعي للفنان الراحل هيثم أحمد زكى، من الشقة التي توفي بداخلها في الشيخ زايد.

وتسلم الوريث الوحيد في وقت سابق، بناء على قرار النيابة وفتوى الأزهر الشريف، شقة بالمهندسين خاصة بالفنان الراحل أحمد زكي، وأخرى بشارع الهرم خاصة بالراحل هيثم أحمد زكى، ومبلغ مالي 300 ألف في أحد البنوك، ومبلغ 200 ألف وثيقة تأمين وسيارتين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق