رئيس العراق: استهداف البعثات الدبلوماسية يعد ضرباً لمصالحنا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الرئيس العراقي، برهم صالح، مساء الثلاثاء، إن محاولة اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد تعد تجاوزاً للسياقات والاتفاقات الدولية الملزمة للحكومة العراقية.

وأضاف الرئيس العراقي، في بيان، أن الاحتجاج السلمي حق مشروع ومكفول حسب الدستور، لكن التعرض للبعثات الدبلوماسية يعد ضرباً لمصالح العراق وسمعته الدولية.

وأكد البيان الصادر عن الرئيس العراقي أن استهداف البعثات الدبلوماسية داخل حدود العراق استهداف لسيادته قبل أن يكون استهدافاً لأي طرف آخر.

وأوضح الرئيس العراقي أن بلاده تتعرض لتحديات خطيرة على مستوى تهديد أمنه وسيادته ومستقبل شعبه، مشددا على أهمية قيام القوات الأمنية بحماية البعثات الدبلوماسية والمؤسسات الرسمية والمصالح العامة والخاصة.

ودعا برهم صالح، المحتجين إلى الانسحاب من محيط السفارة الأمريكية وعدم تصعيد الموقف، مؤكدا أن أي اعتداء على السفارات والبعثات الأجنبية سيعاقب عليه القانون بأشد العقوبات.

علاءالدين صالح

أخبار ذات صلة

0 تعليق