سفير مصر السابق بروسيا: منتدى غاز شرق المتوسط أصاب أردوغان بالجنون

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال عزت سعد السفير المصري السابق في روسيا، المدير التنفيذي للمجلس المصري للسياسة الخارجية، إن النشاط السياسي والدبلوماسي للرئيس السيسي، منذ توليه رئاسة الاتحاد الأفريقي في فبراير الماضي، كان ضخمًا ومكثفًا، حيث أن الفعاليات التي أُقيمت خلال هذه الفترة كثيرة جدًا.

وأضاف أن "ما يفسر جنون أردوغان وفقدان عقله، أن مصر استهلت هذا العام بإطلاق منتدى غاز شرق المتوسط في يناير 2019، حيث جرى عقد الكثير من القمم على مدار العام في قبرص واليونان، كما أن هذا المنتدى وضع تركيا في عزلة شديدة، ومصر هي التي تقود عملية التعاون والتنسيق المشترك لاستغلال ثروات منطقة شرق المتوسط بشكل مشترك".

وتابع خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الآن"، عبر شاشة "إكسترا نيوز"، أن رئيس الجمهورية كان ينتهز فرصة أي اجتماع داخل القارة، في الإطار الأفريقي الجماعي، وكان يقوم بجولات ثنائية تشمل دولتين أو أكثر.

وقال إن الرئيس السيسي نفذ ما يزيد عن 30 زيارة خلال ترؤس مصر للاتحاد الأفريقي: "كان هناك تنوعًا هائلًا في القضايا الموضوعية الخاصة بالتعاون الاقتصادي والتبادل التجاري ومكافحة الإرهاب في إطار القارة الأفريقية ومع العالم الخارجي".

وأردف أن الأجندة كانت غاية في الثراء والتنوع، حيث شملت جبهات عديدة تصب في النهاية بالعمل الأفريقي المشترك، الذي كان في أولوية مصر، خلال العام الماضي.

ولفت، إلى أن التنوع في الزيارات شمل دولا صغيرة ومتوسطة وكبيرة، موضحًا أن القاسم المشترك الذي يخص كل هذه الزيارات هو تنويع خيارات مصر وتعاونها الاقتصادي مع مختلف الدول، حيث يصب ذلك في مصلحة استقلالية القرار السياسي الخارجي في مصر وتعزيز عملية التنمية والإصلاح الاقتصادي في البلاد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق