باعتراف الصفحات الموالية.. نظام الأسد يتلقى صفعة موجعة في إدلب

الدرر الشامية الإخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تلقى نظام الأسد صفعة موجعة في إدلب، بعد خسارته لأحد أهم ضباطه خلال المعارك الأخيرة المشتعلة على جبهات المحافظة، وذلك باعتراف الصفحات الموالية.

وقالت شبكة "ريف حمص الغربي" الموالية، إن العميد الركن سامي محمد، قد لقي مصرعه خلال الساعات الماضية، دون تحديد مكان أو تاريخ مقتله، حيث من المتوقع أن يكون قد قتل على محور جرجناز أول أمس.

وينحدر "محمد" من قرية السنديانة الموالية في ريف حمص الغربي، حيث يتطوع معظم شبابها للقتال إلى جانب نظام الأسد، وتعتبر أحد أهم خزاناته البشرية في حمص.

وكانت "هيئة تحرير الشام" قد نفّذت أول أمس عملية عسكرية مباغتة على مواقع قوات النظام والميليشات المساندة لها على جبهة جرجناز جنوب شرق إدلب، ما أسفر عن مقتل أكثر من أربعين عنصرًا من جنود الأسد، بينهم ضباط.

يذكر أن الفصائل الثورية تخوض معارك عنيفة على جبهات إدلب المشتعلة، منذ مطلع العام الجاري وحتى اليوم، حيث تحاول قوات النظام مدعومة بتمهيد جوي مكثف، التقدم على مواقع الفصائل الثورية، الأمر الذي كلفها آلاف القتلى والجرحى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق