انسحاب عناصر الحشد الشعبي من محيط السفارة الأمريكية بالعراق

الوسيلة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
انسحبت عناصر مليشيا الحشد الشعبي الإيرانية بالعراق، الأربعاء، من محيط السفارة الأمريكية في بغداد، بموجب قرار من قيادته غداة اقتحامها من قبل محتجين غاضبين.
وتوجهت العناصر إلى مخارج المنطقة الخضراء المحصنة حيث مقر السفارة الأمريكية في بغداد، وساروا وهم يهتفون "حرقناهم"، فيما قامت شاحنات بنقل هياكل حديدية وخيم استخدمها هؤلاء المتظاهرون للاعتصام المفتوح الذي كانوا أعلنوه الثلاثاء عند محيط السفارة.

وبحلول الظهيرة كان الكثير منهم ابتعدوا عن مقر السفارة الأمريكية وبدأوا في إقامة مخيم للاحتجاج أمام فندق قريب، لكن بقيت مجموعة صغيرة من المحتجين وقالوا إنهم لن يبرحوا المكان حتى ترحل القوات الأمريكية من العراق.

وكانت عناصر من حزب الله العراقي اقتحمت، أمس الثلاثاء، مقر السفارة الأمريكية في العاصمة بغداد، وذلك بعد مقتل عشرات المسلحين بينهم قياديون، في ضربات جوية استهدفت منشآت تابعة للمليشيا.

كما أجلت السفارة الأمريكية موظفيها بعد محاولة اقتحامها من قبل عناصر من مليشيا حزب الله العراقي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق