استقرار اليورو ترقبا لبيانات التضخم فى أوروبا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استقر اليورو بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مقابل سلة من العملات العالمية ، ضمن نطاق محدود من التعاملات مقابل الدولار الأمريكي ، مع عزوف المستثمرين عن بناء مراكز جديدة ترقبا لصدور بيانات التضخم فى أوروبا خلال كانون الثاني/يناير ،والمتوقع لها إضافة المزيد من الضغوط على صانعي السياسة النقدية فى المركزي الأوروبي.

 

ويتداول زوج اليورو مقابل الدولار بحلول الساعة 07:15 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1.1445$ من سعر الافتتاح 1.1446$ بعد تسجيله أعلى سعر 1.1450$ ،وأدنى سعر 1.1434$. 

 

فقد اليورو يوم الخميس نسبة 0.3% مقابل الدولار ، فى أول خسارة خلال خمسة أيام ، بفعل عمليات تصحيح وجني أرباح ، بعدما سجل فى وقت سابق من التعاملات أعلى مستوى فى ثلاثة أسابيع عند 1.1514$.

 

وانخفض اليورو أيضا بعد تصريحات "جينس ويدمان" محافظ المركزي الألماني وعضو مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي ، قال ويدمان إن الركود فى الاقتصاد الألماني "أكبر اقتصاد فى أوروبا" سيستمر لفترة أطول مما كان متوقعا.

 

يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم بيانات اقتصادية هامة من أوروبا عن مستويات التضخم الرئيسية خلال كانون الثاني/يناير ، والمتوقع لها إضافة المزيد من الضغوط على صانعي السياسة النقدية فى المركزي الأوروبي.

 

تقلصت بالفترة الأخيرة احتمالات قيام المركزي الأوروبي بتطبيع السياسة النقدية خلال النصف الثاني من هذا العام ، فى ظل التراجع الحاد فى معدلات النمو الاقتصادي فى أوروبا بالإضافة إلى استمرار تباطؤ مستويات التضخم.

 

تصدر بحلول الساعة 10:00 بتوقيت القراءة الأولية لمؤشر أسعار المستهلكين لشهر كانون الثاني / يناير المتوقع ارتفاع بنسبة 1.4% من ارتفاع 1.6% فى كانون الأول / ديسمبر ،وباستبعاد أسعار الغذاء والوقود المتوقع نفس القراءة السابقة ارتفاع بنسبة 1.0 %. 

أخبار ذات صلة

0 تعليق