س و ج.. كل ما تريد معرفته عن سحب الأراضى الصناعية من غير الملتزمين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

منذ أكثر من عام ونصف العام تسعى الهيئة العامة للتنمية الصناعية لإحكام سيطرتها على الأراضى الصناعية غير المستغلة، والأراضى التى يتم استغلالها فى بالمخالفة للغرض الذى تم تخصيصها من أجله، وفيما يلى "س و ج" عن هذه القضية.

 

كم عدد الأراضى الصناعية غير المستغلة أو التى تم تسقيعها؟

هيئة التنمية الصناعية خلال الربع الأخير من 2017 العام الماضى قرابة 600 قطعة أرض غير مستغلة، وتم إنذار أصحابها بضرورة استغلالها وهددت بسحبها، وخلال عام 2018 تم رصد 800 قطعة أخرى وأنذرت الهيئة أصحابها.


 

ما هو مصير قطع الأراضى التى سيتم سحبها نهائيا؟

تقوم هيئة التنمية الصناعية بعمل طروحات لقطع الأراضى التى يتم سحبها ضمن طروحات الأراضى "الشواغر".

 

هل صدور انذار من هيئة التنمية الصناعية يعنى سحبها بالضرورة؟ الهيئة تقوم بتوجيه إنذار للمستثمر غير الجاد، وإذا التزم بما جاء فى كراسة الشروط التى على أساسها قام بالحصول على الأرض فإن الهيئة لا تقوم بسحبها.


 

ما هى ضوابط هيئة التنمية الصناعية لمنع تسقيع الأراضى؟

أقرت الهيئة لمواجهة هذه الأزمة عدداً من الضوابط لمنع تسقيع الأراضى الصناعية، منها سحب أى قطعة أرض غير مستغلة ولم يلتزم أصحابها بإثبات الجدية وفقا لبنود كراسة شروط الطرح، وأبرزها الجدول الزمنى المحدد لتنفيذ المشروع، وعدم التصرف بالبيع أو الإيجار أو الرهن أو التنازل، إلا بعد الانتهاء من تشغيل المصنع.

 

هل هناك منطقة معينة تنتشر فيها ظاهرة تسقيع الأراضى؟

المشكلة ليست قاصرة على محافظة دون غيرها لكنها ملحوظة فى بعض المناطق الصناعية منها العاشر، والسادات، وبدر، وأكتوبر، والعبور.

أخبار ذات صلة

0 تعليق